أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / كيف أفهم نتائج الاِنتخابات ومقتضياتها

كيف أفهم نتائج الاِنتخابات ومقتضياتها

Spread the love
الأستاذ سامي براهم
الأستاذ سامي براهم

نحتاج عقلا باردا وشيئا من النّزاهة دون كثير من التّفلسف السكولاستيكي والتّفَيْقُه السّياسوي لفهم نتائج الاِنتخابات ومقتضياتها:

  • العبث بالهويّة ورموزها وثوابتها واِستفزاز الشّعور الدّيني بشكل مجّاني وفرض صراع وهميّ مضخّم وفرز مجتمعي واِصطفافات تحت عنوان النّمط المجتمعي أفرز مزيدا من تأجّج مشاعر الاِنتماء الدّيني والنّزعة المحافظة والاِنتصار للمحافظين أو من يعبّرون عن مواقف محافظة من قضايا الهويّة.
  • الاِستهانة بالثّورة والاِستهتار بها وترذيل رموزها ومخرجاتها والمفاضلة الوقحة بينها وبين عهد الاِستبداد البائد واِنخراط أحزاب في توافقات فقدت جدواها واِنتهت إلى مهازل، أفرز صعود تيّار شبابيّ ثوريّ راديكالي لديه قابليّة لحلول جذريّة ومواقف حديّة من المنظومة السياسيّة برمّتها ومن كلّ ما أنتجته.
  • لن يستطيع المحافظون والثوريّون الرّاديكاليّون الذّهاب بعيدا بوضع البلد، لأنّ البناء ليس ردود أفعال شرطيّة، كما لن تنجح المنظومة السّياسيّة التّقليديّة في الاِلتحاق بالموجة دون إصلاحات جذريّة وتصحيح لمسارها.
  • أمام لوبيات الفساد ومحاولات إعادة اِنتشار منظومة الاِستبداد لا خيار غير تكاتف جهود الوطنيّين في تعاقد وطني عناوينه الأساسيّة المحافظة على الحريّات ومواصلة مسار التّأسيس الدّيمقراطي الّذي دشّنته الثّورة وحمايته، وتعزيزه باِستكمال الهيئات الدّستوريّة، والمرور سريعا لحوار وطني اِقتصادي يضبط منوالا للتّنمية يلتزم الجميع بمخرجاته ومقرّراته.
  • يقتضي هذا اِنتخاب الرّئيس المؤمن بهذه الاِستحقاقات والقادر على النّهوض بها واِنتخاب الأحزاب والقائمات الّتي يمكن أن تشكّل حزاما ساندا لهذا الاِستحقاق الوطني.

غير ذلك ستبقى أزمة البلد تراوح مكانها في هدر للوقت على حساب المطلب الاِجتماعي الملحّ لمن صبرهم على سياسات التّهميش والتّفقير والتّفاوت الجهويّ والطّبقي.