شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار وطنية | متابعات/ اِنطلاق فعاليّات مهرجان السّينما التّونسية في صيغته الجديدة

متابعات/ اِنطلاق فعاليّات مهرجان السّينما التّونسية في صيغته الجديدة

Spread the love
image_pdfimage_print

الأستاذ محمّد رضا البقلوطي

اِنعقدت صبيحة السّبت 08 جوان الجاري بمدينة الثّقافة ندوة صحفيّة للإعلان عن تفاصيل الدّورة الثّانية  من مهرجان السّينما التّونسية في صيغته الجديدة الّتي تشرف عليها وزارة الشّؤون الثّقافية عبر المؤسّسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتّظاهرات الثّقافية والفنّية وإدارة الفنون الرّكحية والفنون السّمعية البصرية بعد دورات تأسيسية أشرفت عليها جمعيّة المخرجين التّونسيين

:مهرجان سنوي وطني

وقد أشار مدير عام المؤسّسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتّظاهرات الثّقافية والفنّية، محمّد الهادي الجويني، إلى أنّ وزارة الشّؤون الثّقافية قامت بتبنّي التّظاهرة بداية من سنة 2018 ضمن برنامج اِفتتاح مدينة الثّقافة، وتمّ إقرار تحويلها إلى مهرجان سنوي وطني تشرف عليه وتوفّر الإحاطة والتّمويل بمبلغ 500 ألف دينار هذا العام

:السّينما التّونسية وإشعاعها في الخارج

من جهته أوضح مدير عام إدارة الفنون الرّكحية والفنون السّمعية البصرية بوزارة الشّؤون الثّقافية، سمير زقية، الإطار العام للمهرجان الّذي جاء في سياق ديناميكية تشهدها السّينما التّونسية تدعّمت بالمشاركات المتميّزة في أكبر المحافل الدّولية: كان، برلين والبندقية. وأشار إلى أنّ عدد شركات الإنتاج في تونس يبلغ 650 شركة من بينها 196 شركة ناشطة. كما أصدرت إدارة الفنون الرّكحية والفنون السّمعية البصرية في السّنوات الثّلاثة الأخيرة 196 رخصة تصوير من بينها 65 رخصة لتصوير أعمال أجنبية في تونس. وتعرف قاعات السّينما في تونس اِزديادا لتبلغ اليوم 31 قاعة سينما، معتبرا أنّ هذه الأرقام ترجمة لاِنتعاشة السّينما التّونسية في السّنوات الأخيرة. وأضاف أنّ عدد المهتمّين والعاملين في القطاع في اِزدياد متواصل كذلك. وعن إشعاعها في الخارج تقام خلال هذه الفترة أيّام  السّينما التّونسية في الهند وهي فرصة للتّعريف بهذا القطاع الثّقافي في خمس مدن هندية

:فرصة لتكريم مؤسّسي السّينما التّونسية

وعن مضمون برنامج المهرجان أشار مدير المهرجان المخرج مختار العجيمي إلى أنّ مهرجان السّينما التّونسية هو نافذة السّينمائيّين الشبّان كما أنّه فرصة لتكريم مؤسّسي السّينما التّونسية. وسيتمّ خلال الاِفتتاح الّذي ينتظم يوم الإثنين 10 جوان الجاري اِنطلاقا من السّابعة مساء بمسرح الجهات تكريم عدد من الوجوه السّينمائية من بينها مدير التّصوير “أحمد بالنّيس”، مهندس الصّوت “فوزي ثابت”، المونتيرة “كاهنة عطية”، المنتج “حسن دلدول”، الممثّلة “منجية الطبّوبي”، “المنصف الصدوري” والمخرج “أحمد الخشين” الّذي كانت بداياته ضمن الجامعة التّونسية للسّينمائيين الهواة ومهرجان قليبية لأفلام الهواة، وفي إطار الهواية أخرج فيلمه الطّويل الأوّل “تحت مطر الخريف” الّذي سيعرض خلال الاِفتتاح في نسخة مرقمنة

:جوائز العصفور الذّهبي

وعن جوائز العصفور الذّهبي ذكر العجيمي بأنّ اِختيار العصفور هو تكريم “للهادي السّلمي” رحمه الله ولمجسّمه “العصفور”، وهو أيضا تذكير برمزيّة “العصفور” في السّينما من خلال أفلام كثيرة تعدّ اليوم من مرجعيّات السّينما: “العصفور” ليوسف شاهين، “عصفور سطح” لفريد بوغدير وغيرهما

وتضمّ مسابقات المهرجان 35 فيلما روائيّا طويلا وقصيرا ووثائقيّا موزّعة كما يلي: 7 أفلام روائيّة طويلة، 13 فلما روائيّا قصيرا، 3 أفلام تحريك، 9 أفلام وثائقيّة طويلة، 3 أفلام وثائقيّة قصيرة؛ ستتنافس على 20 جائزة قيمتها المالية الجملية 170 ألف دينار

وعن لجان التّحكيم والمتكوّنة من شخصيّات سينمائية وفنّية مشهود لها بالكفاءة وبالخبرة من تونس ومن بلدان عربية وأوروبية فهي ثلاث لجان سيتمّ الإعلان عن تركيبتها خلال حفل الاِفتتاح مساء الإثنين 10 جوان الجاري. وتتكوّن لجنة الأفلام الرّوائية الطّويلة من سبعة (07) أعضاء، وكذلك الأمر بالنّسبة إلى لجنة الأفلام الرّوائية القصيرة وأفلام التّحريك، أمّا لجنة الأفلام الوثائقية فتضمّ ثلاثة (03) أعضاء

:يوم دراسي حول مصادر تمويل السّينما التّونسية

وللإشارة فإنّ مهرجان السّينما التّونسية يقام بمدينة الثّقافة في الفترة الممتدّة من الإثنين 10 جوان إلى السّبت 15 جوان الجاري ويتضمّن البرنامج عروضا سينمائية يومية في قاعتي “الطّاهر شريعة” و”سينما المدينة” بمدينة الثّقافة. كما سينتظم يوم الأربعاء 12 جوان يوم دراسي حول مصادر تمويل السّينما التّونسية بمشاركة مجموعة من الخبراء من تونس، بلجيكا، فرنسا والمغرب. هذا وسيتمّ حفل الاِختتام وتكريم المتوّجين يوم السّبت 15جوان الجاري

%d مدونون معجبون بهذه: