أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / أخبار الجهات / ولاية القصرين: تواصل اِعتصامات “الدّولاب” وحيدرة

ولاية القصرين: تواصل اِعتصامات “الدّولاب” وحيدرة

Spread the love

الدولاب/ القصرين

لليوم الخامس على التّوالي، يواصل عدد هامّ من العاطلين عن العمل من مختلف المستويات التّعليمية من متساكني وأهالي المناطق المتاخمة لشركة البحث عن النّفط واِستغلاله بالبلاد التّونسية (سيربت) الكائنة بمنطقة ” الدولاب” بسبيطلة من ولاية القصرين، اِعتصامهم السّلمي المفتوح أمام مقرّ الشّركة للمطالبة بحقّهم في العمل صلبها. وفق ما ذكره اليوم الخميس  نجيب الدبابي.

وقد أكدّ نجيب الدبّابي، عضو تنسيقيّة اِعتصام “الدولاب” في تصريح لمراسلة (وات) أنّ المعتصمين أمام مقرّ هذه المؤسّسة البترولية، الّتي تحتوي على 19 بئرا، ما اِنفكّ يتضاعف من يوم إلى آخر، حسب قوله، وأنّ تحرّكهم الاِحتجاجي متواصل إلى حين تلبية مطالبهم المتعلّقة أساسا بالتّشغيل أوّلا ثمّ بالتّنمية لاحقا.

وأضاف الدبّابي أنّ شركة “سيربت”، المنتصبة بأراضيهم منذ سنة 1969، لم تقدّم لمتساكني المناطق المحيطة بها أيّة منفعة سوى المشاكل البيئية من هواء ملوث وغازات سامّة أضرّت بأراضيهم وبموائدهم المائية وسبّبت لهم الأمراض. وأبرز أنّ جلّ المناطق المحاذية لشركة “سيربت” هي مناطق نائية يعيش أهلها إلى اليوم تحت عتبة الفقر، دون ماء وكهرباء وطرقات ودون موارد رزق قارّة تضمن لهم العيش الكريم.

وأكّد المصدر ذاته أنّ أهالي هذه المناطق تلقّوا وعودا سابقة من طرف السّلط الجهوية والمركزية بتشغيل عدد منهم صلب هذه المؤسّسة غير أنّها بقيت حبرا على ورق، مشيرا إلى أنّ معتمد سبيطلة تحوّل يوم أمس إلى مقرّ اِعتصامهم واِستمع إلى مطالبهم ومشاغلهم ووعدهم بعقد جلسة عمل مع عدد منهم عشيّة اليوم الخميس في مقرّ الولاية تحت إشراف والي الجهة وبحضور الأطراف المعنيّة للنّظر في مطالبهم، وهو ما أكّد لنا صباح اليوم معتمد سبيطلة محمّد العبيدي.

وبالتّوازي مع ذلك يواصل عدد من شباب معتمدية حيدرة بالجهة العاطلين عن العمل من حاملي شهادات التّعليم العالي وغيرهم، اِعتصامهم السّلمي المفتوح، الّذي بلغ  يومه التّاسع، أمام المعبر الحدودي بحيدرة بعد أن نصبوا خياما للغرض حسب ما ذكره النّاشط بالمجتمع المدني وعضو تنسيقيّة “اِعتصام المصير” بحيدرة نادر سمّاري.

وصرّح سمّاري بالمناسبة أنّه تمّ عشيّة يوم الإثنين المنقضي عقد اِجتماع بمقرّ الولاية مع والي الجهة والمعتمد الأوّل وبعض مكوّنات المجتمع المدني وعدد من المعتصمين بالمعبر الحدودي بحيدرة، تمّ خلالها الاِتّفاق على تحرير مطالب المعتصمين في لائحة لدراستها والنّظر فيما يمكن فعله حسب الإمكانيات المتاحة في أقرب الآجال، مشيرا أنّ المحتجّين خيّروا مواصلة اِعتصامهم إلى حين تلبية مطالبهم بصفة ملموسة ملتزمين بسلميّة اِحتجاجاتهم وعدم تعطيل سير نشاط المعبر وغيرها.