أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / هيومان رايتس ووتش: السّلطات المصرية اِعتقلت عشرات الطّلبة من أقلّية الويغور الصّينية

هيومان رايتس ووتش: السّلطات المصرية اِعتقلت عشرات الطّلبة من أقلّية الويغور الصّينية

Spread the love

مصر

قالت منظّمة هيومان رايتس ووتش إنّ السّلطات المصرية اِعتقلت عشرات الطّلبة من أقلّية الويغور الصّينية الدّارسين في جامعة الأزهر.

وجاءت الاِعتقالات بناء على طلب من الحكومة الصّينية تمهيدا لترحيل هؤلاء الطّلبة إلى الصّين أين يتعرّضون للتّعذيب والإبادة…

ولم تذكر المنظّمة أسباب هذه “الاِعتقالات”. كما لم يصدر بيان من وزارة الدّاخلية المصرية أو إدارة الأزهر بعد بيان المنظّمة.

وقالت سارة ليا ويتسون، مديرة قسم الشّرق الأوسط في هيومان رايتش ووتش إنّه “ينبغي أن تكشف السّلطات (المصرية) عن مكان الطّلبة، وأسباب اِعتقالهم، وتتيح فرصة لمحامين للدّفاع عنهم”.

وأضافت، في بيان نشرته في تغريدة، أوّل أمس الأربعاء على صفحة المنظّمة، إنّه “لا ينبغي لمصر أن ترحّل الطّلبة إلى الصّين لمواجهة محاكمات وتعذيب”.

وتشكو جماعة الويغور المسلمة، من قمع ثقافيّ وديني وتمييز تُتّهم الصّين بممارسته بحقّهم.

وأفاد طلبة وناشطون من الويغور إنّ الشّرطة داهمت يوم الثّلاثاء مطعمين يتردّد عليهما الطّلبة في القاهرة واِعتقلت نحو 30 شخصا.

وتشهد منطقة شينجيانغ، ذات الأغلبية الويغورية، شمال غرب الصّين سلسلة من الهجمات الّتي تتّسم بالعنف. وتتّهم بكين جماعات الويغور الاِنفصالية في الخارج بتنفيذ الهجمات، وتقول إنّهم على اِتّصال بشبكات إرهابية أجنبية. وتقول أنّها تواجه خطر “التطرّف الدّيني” وتصاعد العنف في هذه المنطقة.

غير أنّ جماعات حقوقية تقول إنّ الاِضطرابات الّتي تشهدها المنطقة على نطاق واسع هي نتاج سياسات قمعيّة، وإنّ تشديد الإجراءات يأتي بنتائج عكسية.

وكان الأزهر قد أصدر بيانا في 2015 اِنتقد فيه الصّين لمنعها المسلمين الويغور من الصّيام في شهر رمضان. وجاء في البيان أنّ الأزهر “يرفض جميع أشكال القمع المسلّطة على المسلمين الويغور في الصّين”.