أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / منظّمة العفو الدّولية تتحدّث عن “أحداث تقشعرّ لها الأبدان” عند وصفها لحالات تعذيب في تونس

منظّمة العفو الدّولية تتحدّث عن “أحداث تقشعرّ لها الأبدان” عند وصفها لحالات تعذيب في تونس

Spread the love

تونس

أبدت منظّمة العفو الدّولية، قلقها إزاء تصاعد “كبير” لاستخدام “أساليب وحشيّة قديمة” بتونس، فى إطار مكافحة الإرهاب، وفقا لتقرير صدر الإثنين.

وقالت منظّمة العفو الدّولية فى تقرير حول “انتهاكات حقوق الإنسان فى ظلّ حال الطّوارئ”، إنّه من خلال “اللّجوء فى شكل متزايد إلى قوانين الطّوارئ والأساليب الوحشيّة القديمة”، فإنّ تونس تضع “فى خطر التّقدم الّذى أحرز” منذ ثورة 2011.

ولفتت المنظّمة غير الحكومية إلى “تعذيب واعتقالات تعسّفية” و”مداهمات” تنفّذ أحيانا في اللّيل و”بدون أمر”، وإلى “قيود على تحرّكات المشتبه فيهم” و”مضايقات لأقربائهم”، متحدّثة عن “أحداث تقشعرّ لها الأبدان” رأت فيها مؤشّرا إلى “ارتفاع مقلق لاستخدام أساليب قمعيّة ضدّ المشتبه بهم فى قضايا إرهاب”.

واعتبرت منظّمة العفو أنّ تلك الأحداث تعيد التّذكير “بشكل قاتم” بنظام زين العابدين بن علي، وأوضحت أنّها درست “23 حالة تعذيب وسوء معاملة منذ يناير 2015” بما فيها عمليّة “اغتصاب” مزعومة.       (وات)