أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / مكافحة الفساد: التّوقيع على استراتيجيّة الحوكمة الرّشيدة ومكافحة الفساد

مكافحة الفساد: التّوقيع على استراتيجيّة الحوكمة الرّشيدة ومكافحة الفساد

Spread the love

مكافحة الفساد
تمّ صباح اليوم التّوقيع على ميثاق الإستراتيجيّة الوطنية للحوكمة الرّشيدة ومكافحة الفساد في تونس.

واعتبر رئيس الحكومة يوسف الشّاهد أنّ إطلاق الاستراتيجية الوطنية للحوكمة الرّشيدة ومكافحة الفساد ليست سوى خطوة أولى تجمع كلّ الأطراف الفاعلة المعنيّة بمكافحة الفساد من حكومة ومؤسّسات منتخبة وهيئات ومجتمع مدنيّ وإعلام من أجل بذل كلّ الجهود المشتركة نحو إعلان الحرب على آفة الفساد مع التّعبئة العامّة ضدّها.

وأضاف الشّاهد أنّ حكومته تعهّدت بإعلان الحرب على هذه الآفة من خلال تكثيف الحملات التّحسيسية، وإجراء عمليّات تدقيق ومسح شامل لتقارير هيئات الرّقابة والتّفقّد، وتعميم تطبيق المنظومة الإعلامية للصّفقات العمومية، والتّسريع في تطبيق نظام الحوكمة المفتوحة والحوكمة الإلكترونية، وإصدار تعليمات من وزير العدل للنّيابة العمومية لإعطاء ملفّات الفساد الأولوية المطلقة في إثارة التّتبّع القضائي، والعمل على مراجعة التّعيينات والتّرقيات والتّسميات في الوظيفة العمومية الّتي تعلّقت بها شبهات فساد.
كما ستقوم الحكومة أيضا بإصدار قرار تعيين أعضاء جهاز الوقاية والتّقصّي بالهيئة الوطنية لمكافحة الفساد طبقا لأحكام الفصل 22 من المرسوم الإطاري عدد 120 لسنة 2011 قبل موفّى السّنة الحالية. وستقوم أيضا بإصدار قرار تعيين مجلس الهيئة قبل موفّى سنة 2016، إضافة إلى الإسراع بإحالة المشروع الأساسي لقانون هيئة الحوكمة الرّشيدة ومكافحة الفساد إلى مجلس النّوّاب.
وقال الشّاهد: “نتعهّد خلال الثّلاثي الأوّل من سنة 2017 بإحالة القانون المتعلّق بالتّصريح على الممتلكات والمكاسب لكبار مسؤولي الدّولة والّذي سيشمل أكثر من 6 آلاف موظّف في الوظيفة العمومية على مجلس النّوّاب، وكذلك إحالة مشروع مكافحة الإثراء غير المشروع”.

وأعلن الشّاهد اليوم الجمعة عن إحداث خطّة مستشار لدى رئاسة الحكومة مكلّف بملفّ مكافحة الفساد. وأضاف أنّ رئاسة الحكومة بصدد إعداد منشور إلى الوزراء والولاّة ورؤساء البلديّات والمؤسّسات والمنشآت العمومية يتعلّق بتيسير عمل الهيئة والتّعامل معها.