أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / مع متاهات الأخشيدي…

مع متاهات الأخشيدي…

Spread the love
الخال عمّار الجماعي

يرتّب المحامي الشاطر مرافعته على ثلاث مراحل : مناقشة الشّكل والأصل ثمّ الاِحتياط من باب سدّ الذّرائع (عادة يستعمل عبارة “واَحتياطيا نرى..”)، وأخيرا- وهذا قليلا ما يلجأ إليه – ينتهي بمرحلة النّقاش الفقهي للقانون الّذي أحيل عليه منوّبه (عادة ما يستعمل عبارة: “ومن باب النّقاش القانوني البحت…”)..

إذا كان لرسائل الأخشيدي من فضل يذكر فهو فتحها للنّقاش الفقهي القانوني اِستئناسا ببعض شذرات الأدب العربي القديم.. لكن- ولابدّ هنا من أداة تفسد كلّ القول السّابق- لا يلتفت القاضي للمرحلة الأخيرة من مرافعة المحامي ولو ألقاه أمامه ما ألقى إليها بالاً.. (اِسألوا المحامين)..

وكذلك نفعل مع متاهات الأخشيدي!