أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / أخبار الجهات / معبر رأس جدير: منع حركة عبور المسافرين اللّيبيّين

معبر رأس جدير: منع حركة عبور المسافرين اللّيبيّين

Spread the love

راس جدير

منع، اليوم، المعتصمون بمعبر رأس جدير ببنقردان من ولاية مدنين، حركة عبور المسافرين اللّيبيّين من جديد عبر المنفذ الحدودي في حركة تصعيديّة وتعبيرا منهم عن استيائهم لما بلغهم من قرارات تونسيّة-ليبية لم تأخذ بالاعتبار مطالبهم الّتي دافعوا عليها طيلة شهرين من الاعتصام، وفق أحد المعتصمين.

وأضاف ذات المصدر في تصريح لـ(وات) بمدنين أنّ من بين أهمّ المطالب الّتي لم تشملها القرارات، مسألة تمكين التجّار من حمل البنزين من القطر اللّيبي، وحذف إتاوة 30 دينارا الموظّفة على التّونسيّين بليبيا عند العبور، إلى جانب عودة انسياب السّلع، على حدّ قوله.

ويأتي هذا التحرّك الاحتجاجي بعد بداية انفراج الوضع الّذي شهده المعبر، يوم أمس الأربعاء، حيث قام المعتصمون بخطوة أولى سمحت للعائلات اللّيبيّة بالعبور في الاتّجاهين، على أن يتمّ السّماح للشّاحنات اللّيبية الحاملة للسّلع من العبور في فترة لاحقة، وذلك مع بداية تنفيذ اتّفاق أول امس الثّلاثاء والقاضي بإعادة فتح المعبر يوم الأحد المقبل.

وعاد من جديد الاحتقان في صفوف المعتصمين الّذين وصفوا الوضع بالضّبابي والغامض في ظلّ غياب وثيقة اتّفاق واضحة، أو بيان رسمي منبثق عن الجهات التّونسية الرّسمية يحدّد بشكل دقيق فحوى الاتّفاق، ليتمسّكوا بالرّجوع إلى نقطة الصّفر وينطلقوا في تحرّكات بعد أن أثبتوا يوم أمس ما اعتبروه حسن نيّة من طرفهم بسماحهم لحركة العبور بالاستئناف على الطّريق الرّابطة بين بنقردان ورأس جدير، وذلك وفق ما ذكره عدد منهم في تصريحات متطابقة لمراسلة (وات) بالجهة.

وفي ظلّ التّباين في المواقف بين ترقّب إلى يوم الأحد للتّثبّت من جدّية المفاوضات التّونسية -اللّيبية، وتصعيد في التّحرّك للضّغط من أجل أخذ مطالب أبناء بنقردان بعين الاعتبار، يشهد الاعتصام حالة من الانشقاق وانسحاب عدد من أعضائه جعل عددا من المعتصمين يسعون إلى تشكيل لجنة جديدة للاعتصام.