أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / مريم بالقاضي: “عندما يخصّص لنا جزء من المداخيل في فاتورة الكهرباء سنقوم بتمرير مثل هذه الومضات”

مريم بالقاضي: “عندما يخصّص لنا جزء من المداخيل في فاتورة الكهرباء سنقوم بتمرير مثل هذه الومضات”

Spread the love

طبيبة كانت على المباشر في الحوار التّونسي وفاجأت مريم بالقاضي بدعوة القنوات التّونسية إلى التّعاون وتكثيف الومضات لتوعية المواطنين بخطورة الكورونا وإجراءات الوقاية، واَستهجنت طلب هذه القنوات ثلاثة آلاف دينار للومضة الواحدة، مستطردة أنّ القناة الوطنية (بفرعيها) هي الوحيدة الّتي تقوم بعرض الومضات دون مقابل..

فبماذا أجابتها الصّحافية الّتي بكت مرّة على اِحتراق كنيسة [Notre dame] وذرفت أنهارا من الدّموع؟

قالت لها بكلّ وقاحة: “عندما يخصّص لنا جزء من المداخيل في فاتورة الكهرباء سنقوم بتمرير مثل هذه الومضات”

لعلّه تصريح غير مسؤول ولكنّه فضح فجأة طويّة هؤلاء وما يضمرونه للشّعب التّونسي..

قناة تنفق مئات الملايين على أشباه الفنّانين وما يسمّونه “كرونيكورات”، وتَكسب المليارات من إرساليّات المشاهدين، ورغم ذلك فهي تبخل على المواطن التّونسي بومضة إنسانيّة لن تكلّفها درهما رغم حاجة النّاس إليها اليوم في ظلّ الفوضى والاِستهتار المتفشّي في البلاد..

هذا لتعلموا أنّهم مجرّد تجّار لا ينظرون إلينا إلاّ بضاعة تباع وتشترى…

(عبد الجليل التّونسي)