أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / محمّد بن سالم: الآراء داخل مجلس الشّورى كانت “متباينة” بخصوص تصريحات رئيس الحركة

محمّد بن سالم: الآراء داخل مجلس الشّورى كانت “متباينة” بخصوص تصريحات رئيس الحركة

Spread the love

حركة النهضة

قال عضو مجلس الشّورى بحركة النّهضة، محمّد بن سالم، أنّ الآراء داخل مجلس الشّورى، المجتمع أمس واليوم، كانت “متباينة” بخصوص تصريحات رئيس الحركة راشد الغنّوشي، الّتي تطرّق فيها إلى المستقبل السّياسي لرئيس الحكومة يوسف الشّاهد.

واِعتبر بن سالم في تصريح، مساء اليوم الأحد، لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (وات)، أنّه كان من المفروض ألاّ يتطرق رئيس الحركة راشد الغنّوشي في تصريحاته إلى المستقبل السّياسي لرئيس الحكومة ، نظرا إلى أنّ “الخلاف بين رئيس الحكومة والمدير التّنفيذي لحزب نداء تونس حافظ قائد السّبسي لا يخفى على أحد، وقد يفهم كلام رئيس الحركة على أنّه اِنحياز لطرف بعينه داخل نداء تونس”.

وقال إنّه “ليس من مصلحة حركة النّهضة التدخّل في هذا الخلاف الحزبي الضيّق”، مرجّحا أن يكون كلام رئيس الحركة من باب النّصيحة لرئيس الحكومة، لكنّها نصيحة في غير محلّها لأنّها ستفهم على أنّها اِنحياز لنجل رئيس الجمهورية، حسب تقديره.

يذكر أنّ رئيس حركة النّهضة، راشد الغنّوشي، كان دعا، في بداية الأسبوع الحالي، حكومة الوحدة الوطنية إلى تركيز جهدها على مواجهة التحدّيات الاِقتصادية لتونس وإدارة الاِنتخابات المقبلة بدل الاِنشغال بالمستقبل السّياسي لوزير بعينه أو لرئيس الحكومة.

ويشار إلى أنّ رئيس مجلس شورى حركة النّهضة عبد الكريم الهاروني صرّح اليوم الأحد في اِختتام أشغال مجلس الشّورى بأنّ “تصريحات رئيس حركة النّهضة راشد الغنّوشي هي تصريحات رسميّة وتمثّل الحركة”.

واِعتبر أنّ تصريحات رئيس الحركة لا تشوّش على عمل الحكومة، خاصّة أنّها تضمّنت رسالة تؤكّد على دعم جهودها في محاربة الفساد والإرهاب، وفق تعبيره.