أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / متابعات صحيّة/ اِستئناف العمل بالهيئات والمؤسّسات والمنشآت العمومية بالتّوقيت الإداري العادي بداية من يوم غد مع ضرورة الاِلتزام بكافّة وسائل التوقّي من فيروس كورونا نظرا لتواصل تفشّيه

متابعات صحيّة/ اِستئناف العمل بالهيئات والمؤسّسات والمنشآت العمومية بالتّوقيت الإداري العادي بداية من يوم غد مع ضرورة الاِلتزام بكافّة وسائل التوقّي من فيروس كورونا نظرا لتواصل تفشّيه

Spread the love
الأستاذ محمّد رضا البقلوطي

بعد الإعلان عن تقليص ساعات حظر الجولان ليبدأ من العاشرة ليلا الى الخامسة صباحا، مع رفع قرار منع التنقل بين الجهات وتعويضه بغلق المناطق التي تشهد انتشار الفيروس. وذلك خلال ندوة صحفية انعقدت عند ظهر أمس الأول بقصر الحكومة، تتواصل الترتيبات لتفعيل الإجراءات الجديدة. حيث اعلنت وزارة الوظيفة العمومية أمس عن استئناف العمل بالهيئات والمؤسسات والمنشآت العمومية بالتوقيت الاداري العادي بداية من يوم الاثنين 8 مارس الجاري. واكدت الوزارة في بلاغ صادر عنها نشرته على صفحتها الرسمية ان ذلك يأتي تبعا لقرارات اللجنة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا المعلن امس الأول. وشددت الوزارة على ضرورة مواصلة العمل من قبل المصالح العمومية بكافة وسائل التوقي من فيروس كورونا نظرا لتواصل تفشيه. يذكر ان الحكومة كانت قد اقرت العمل بنظام الافواج في الادارات العمومية في اطار الاجراءات التي اتخذتها لمجابهة جائحة كورونا.
وبذلك سيقع استئناف العمل انطلاقا من يوم غد وفقا للتوقيت والتوزيع المقرر بأحكام الامر عدد 1710 لسنة 2012 المؤرخ في 14 سبتمبر 2012 وذلك على النحو التالي: من يوم الإثنين إلى يوم الخميس: من الساعة الثامنة وثلاثين دقيقة صباحًا إلى الساعة منتصف النهار وثلاثين دقيقة، ومن الساعة الواحدة وثلاثين دقيقة بعد الزوال إلى الساعة الخامسة وثلاثين دقيقة بعد الزوال. وبالنسبة ليوم الجمعة فمن الساعة الثامنة صباحًا إلى الساعة الواحدة بعد الزوال، ومن الساعة الثانية وثلاثين دقيقة الى الساعة الخامسة وثلاثين دقيقة بعد الزوال.

ضبط الاِستراتيجية الوطنية للتّلقيح مع التّحديد الدّقيق للفئات الملزمة بالتّطعيم بصفة أوّلية:

هذا وقد انعقد صباح أمس الأول اجتماع الهيئة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا بقصر الحكومة بالقصبة تحت إشراف رئيس الحكومة هشام مشيشي وبحضور عدد من الوزراء وقيادات الأسلاك الأمنية وأعضاء اللجنة العلمية. وأكد رئيس الحكومة على ضرورة التركيز على وضع رزنامة التلاقيح وضبط الاستراتيجية الوطنية للتلقيح مع التحديد الدقيق للفئات الملزمة بالتطعيم بصفة أوّلية. معتبرا أن تقييم الإجراءات المتّخذة وتعديلها سواء بالتخفيف أو بالتشديد تأخذ بعين الاعتبار الحالة الصحية ثمّ الوضع الاقتصادي والاجتماعي بالبلاد نظرا للاستحقاقات الاقتصادية والاجتماعية في علاقة بشهر رمضان المعظّم والاعداد للموسم السياحي والقطاع الثقافي والمؤسسات التربوية في مرحلة ما بعد الكوفيد.

غلق المناطق الّتي تشهد اَرتفاعا  في عدد الحالات بالتّنسيق مع السّلط الجهوية:

وخلال  ندوة صحفية عقدت إثر اجتماع الهيئة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا، أفادت الناطقة الرسمية باسم وزارة الصحة، نصاف بن علية أنه بعد عمليّة تقييم قرّرت الهيئة الإجراءات التالية بداية من يوم 8 مارس الجاري: – بالنسبة للحجر الصحي الاجباري للوافدين على تونس ضرورة الاستظهار بتحليل سلبي PCR قبل الوصول بـ72 ساعة مع القيام بتحليل سريع بمناطق العبور. القيام بحجر صحي ذاتي لمدّة 48 ساعة. ثم اجراء تحليل ثان بعد انقضاء فترة الحجر الصحي الذاتي.
– رفع منع التنقل بين الجهات وتعويضه بغلق المناطق التي تشهد ارتفاعا في عدد الحالات بالتنسيق مع السلط الجهوية. – تعديل توقيت حظر الجولان ليصبح من الساعة العاشرة مساء إلى الساعة الخامسة صباحا. يتم غلق المقاهي والمطاعم على الساعة الثامنة مساء.

الوضع الوبائي يشهد تراجعا في المؤشّرات الوبائية المتعلّقة خاصّة بعدد الحالات المسجّلة ونسبة الوفيات والحالات المقيمة بالمستشفيات:

كما أشارت بن علية أن الوضع الوبائي شهد تراجعا في المؤشرات الوبائية المتعلقة خاصة بعدد الحالات المسجّلة ونسبة الوفيات والحالات المقيمة بالمستشفيات إلاّ أنه تمّ تسجيل حالات للسلالة البريطانية المتحوّرة في الفترة الأخيرة في بعض المناطق، حالة واحدة مؤكدة في منطقة في تونس والاشتباه في حوالي 22 حالة أخرى وجاري التأكد عبر التقطيع الجيني للفيروس في المخابر.
وبدوره أوضح رئيس لجنة قيادة الحملة الوطنيّة للتّلقيح ضدّ كوفيد-19 الهاشمي الوزير أن تلقيحي فايزر وأسترازينيكا سيصلان إلى تونس في شهر مارس عبر مبادرة كوفاكس بكميات مختلفة 93 ألف و600 لقاح فايزر وحوالي 500 ألف تلقيح أسترازينيكا و30 ألف جرعة من لقاح سبوتنيك إضافة إلى هبة صينية بـ300 ألف جرعة. وأبرز الهاشمي الوزير أن مراكز التلقيح مستعدّة لمباشرة حملة التلقيح حسب الاستراتيجية الوطنية الموضوعة مع تدارس نسبة مناعة التونسيين لاكتساب مناعة شاملة مع حلول الصيف.
من جهته قال وزير السياحة ووزير الشؤون الثقافية بالنيابة الحبيب عمار أن الاتصال جار مع الشركاء بالخارج لطرح الإجراءات الجديدة ورزنامة التلاقيح والمعايير الموضوعة للإقامة في تونس.
وبالنسبة للأنشطة الثقافية أكّد الحبيب عمّار أن الأنشطة الثقافية ستتواصل حسب البروتوكول الصحي الخاص لكل نشاط ثقافي.

وصول أوّل دفعة من التّلاقيح الأسبوع القادم بعدها بحوالي 48 ساعة ستنطلق عملية التّلقيح

كما  أعلن مدير معهد باستور الدكتور الهاشمي الوزير خلال الندوة الصحفية أن التلاقيح ستصل تونس خلال شهر مارس الجاري وستكون هناك حملة مكثفة للتلقيح. مرجحا أن تصل أول دفعة من التلاقيح الأسبوع القادم وبعدها بحوالي 48 ساعة ستنطلق عملية التلقيح. وبيّن الوزير أن مبادرة كوفاكس ستمكن تونس من حوالي 93 ألف جرعة من نوع “فايزر” وحوالي 500 ألف من نوع “استرازينيكا” كدفعة أولى مجانا، وسيصل العدد في إطار مبادرة كوفاكس إلى 4.5  مليون  تلقيح، وأشار مدير معهد باستور إلى أنّ تونس اقتنت 30 ألف جرعة من تلقيح “سبوتنيك” إضافة إلى هبة صينيّة تقدّر بـ 300 ألف جرعة. هذا وقد كشف مدير معهد باستور الدكتور الهاشمي الوزير في الندوة الصحفية أنّ عددا من السفارات اتصلت به لتعلمه بأنها ستجلب تلاقيح فيروس كورونا للعاملين بها، معتبرا أن ذلك من حق تلك السفارات. وجدّد الوزير التأكيد أنه علم من إدارة الصحة العسكرية بوجود جرعات التلاقيح الإماراتية في تونس، مضيفا أنه لم يتلق أي شخص هذا التلقيح. هذا وإن عدد الحالات يتقلص في تونس والعالم وهناك تراجع في عدد المطالبين بالتقصي عن كورونا ولكن اقسام الانعاش مازالت غير شاغرة

 الإجراءات الوقائية تطبّق على الجميع وهي فرض على الكلّ دون اَستثناء

وبخصوص انتشار السلالة البريطانية للفيروس في عدة بلدان وهذا ما يميزها؟!.. فإن حالة واحدة مؤكدة مسجلة في تونس من السلالة البريطانية و22 أخرى مشتبه بها وقد يكون تواجدها في تونس جراء اعتماد تحليل مزور ثم أن الاجراءات الوقائية يجب أن تطبق على الجميع وهي فرض على الكل دون استثناء ويبقى اللقاح هو الذي سيقلص العدوى ويسيطر على الفيروس ويبقى الاشكال ليس في الاجراءات وانما في تطبيقها خاصة وأن اللقاح إذا اثبت نجاعته فهو جدار للسيطرة على الفيروس وتحقيق مناعة جماعية كما أنه تم تسجيل دفعات قليلة من التلاقيح وصلت لبعض السفارات لفائدة جاليتهم الموجودة في تونس وبالتالي فإن كميات هامة من التلاقيح ستصل تونس الأسبوع القادم
وأن تحقيق المناعة الجماعية لا يكون إلا بالوصول الى نسبة 80% والتلقيح سيحقق ذلك وهناك أولويات في التلقيح الغاية منها تقليص الحالات الخطيرة.

اِستعمال طائرة دون طيّار “درون”  لمراقبة مدى اَلتزام متساكني منطقة “الرحيّات”

وفي شأن متصل فإن اللجنة الجهوية لمجابهة فيروس كورونا  بولاية القصرين المنعقدة مساء أمس الأول في سبيطلة أعلنت عن حظر الجولان بمدينة سبيطلة وعمادات السرور والخضراء والقصر من الساعة الخامسة صباحا إلى الساعة الرابعة بعد الزوال باستثناء الحالات الاستثنائية وإيقاف الدروس وغلق المساجد والمؤسسات العمومية ومنع التنقل من وإلى مدينة سبيطلة ومنطقة الرحيات ومنع انتصاب الأسواق الأسبوعية بكامل مرجع نظر المعتمدية وغلق الحمامات وقاعات الأفراح ورفع الكراسي بالمطاعم والمقاهي مع الإلتزام بالأكلات الجاهزة والأواني ذات الاستعمال الوحيد وذلك لمدة عشرة أيام ابتداء من أمس. كما قررت اللجنة، استعمال طائرة دون طيار “درون” من قبل فريق مختص من الإدارة العامة للحماية المدنية لمراقبة مدى التزام متساكني منطقة “الرحيّات”. ويأتي ذلك بعد رصد 10 إصابات في صفوف متساكني مدينة سبيطلة ومنطقة “الرحيّات” يحملون طفرة لندن وفق المعطيات الأولية لنتائج التقصي الجيني في انتظار صدور النتائج النهائية اليوم أو الإثنين المقبل.

دعم التّعاون بين تونس والصّين في مجابهة جائحة كوفيد- 19

من جانب آخر استقبل وزير الصحة الدكتور فوزي مهدي ظهرالجمعة سفير جمهورية الصين الشعبية بتونس زهانغ جيانغهو، وقد خصص اللقاء للتباحث حول السبل الكفيلة بمزيد دعم علاقات التعاون والشراكة بين تونس والصين في المجال الصحي وخاصة فيما يتعلق بتوفير التلاقيح الخاصة بفيروس كورونا المستجدّ. كما أكد الجانبان بالمناسبة على أهمية تنسيق الجهود المشتركة لمجابهة جائحة كوفيد-19. وللإشارة فإنه في إطار العمل على توفير اللقاحات اللازمة للتوقي من انتشار فيروس كورونا المستجدّ في تونس، تم بتاريخ 4 مارس 2021 إسناد رخصة ترويج استثنائية ومؤقتة بالسوق التونسية للقاح  لمخابر”Coronavac Sinovac Chine” وتم إسناد رخصة الترويج بعد تقييم الملف المقدم من المخبر الصيني وذلك من قبل المخبر الوطني لمراقبة الأدوية والمركز الوطني لليقظة الدوائية وغيرهم من الخبراء في مجالات علم الفيروسات وعلم السموميات وعلم المناعة  والأمراض المعدية… وسيمكن هذا الإطار الترتيبي من التسريع في إجراءات التزوّد بهذا التلقيح

.