أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / كفى لعبا بالقضاء وبالمجلس الأعلى للقضاء

كفى لعبا بالقضاء وبالمجلس الأعلى للقضاء

Spread the love

العدالة

د. كمال الغربي

د. كمال الغربي

من خلال القائمة المعروضة للاجتماع الإنقلابي لأقلّ من نصف أعضاء المجلس الأعلى للقضاء (21 عضوا / 45)، يبدو أنّ جناحي الحكم من النّداء والنّهضة أرادا الانقلاب على استقلاليّة المجلس الأعلى للقضاء وتدجينه منذ تركيزه.

كذلك غياب القضاة (20 قاض على مجموع 30) يعدّ رفضا من القاعدة العريضة للقضاة لهذا المسعى الانقلابي. والملفت للنّظر أيضا غياب جميع القضاة الإداريّين المنتخبين والّذين يعلمون جيّدا عدم مشروعيّة الاجتماع، ولم يكن حاضرا إلاّ السيّد أحمد صواب الّذي أراد في آخر أيّامه المهنيّة، قبل التّقاعد، لعب العرّاب الإعلامي والمهندس التّنفيذي لهذا الاجتماع الإنقلابي…

والسّيد عماد الخصخوصي ممثّل عن عدول التّنفيذ ينتقد الاجتماع الإنقلابي وهو كان من الحاضرين فيه… كيف نفهم ذلك من فضلكم؟؟

الحقيقة أنّ السيّد رئيس الحكومة هو المسؤول الأوّل عن هذا المشهد المحزن للمجلس الأعلى للقضاء، بعدم مصادقته على ترشيحات الهيئة الوقتية للقضاء العدلي، وإرادته الإجهاز على حلم التّونسيّين في مجلس أعلى للقضاء حرّ ومستقلّ لا يخضع للتّعليمات.

دعوة إلى كلّ التّونسيّين والتّونسيات إلى رفع الصّوت والصّراخ والاحتجاج: كفى…كفى لعبا بالقضاء وبالمجلس الأعلى للقضاء.