أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / في سابقة سياسيّة، أوردغان موجّها قوله لرئيس البرلمان الأوروبيّ:”اُنظر إليّ أيّها الوقح”

في سابقة سياسيّة، أوردغان موجّها قوله لرئيس البرلمان الأوروبيّ:”اُنظر إليّ أيّها الوقح”

Spread the love

اوردغان

 

انتقد الرّئيس التّركي رجب طيّب أردوغان، وبطريقة غير مسبوقة، مارتن شولتز رئيس البرلمان الأوروبي أثناء اجتماع وزراء خارجية الاتّحاد الأوروبي لبحث تعليق محادثات انضمام تركيا إلى الاتّحاد. وقد وجّه إليه انتقادا لاذعا بقوله: “لكن، انظر إليّ أيّها الوقح! من أنت؟ أنت لا شيء سوى رئيس برلمان هناك، من أنت؟ منذ متى لديك السّلطة لتقرّر باسم تركيا؟” وأضاف: “هذا الشّعب يتّخذ قراراته بنفسه ويقطع حبله السّرّي بنفسه”.

وأكّد أوردغان أنّ بلاده  قد تجري استفتاء في العام المقبل بشأن ما إذا كان يتعيّن أن تكمل محادثات الانضمام إلى الاتّحاد الأوروبي، وقال: “فلننتظر حتّى نهاية العام ثمّ نلجأ إلى الشّعب. فلنلجأ إلى الشّعب لأنّه صاحب القول الفصل. حتّى بريطانيا لجأت للشّعب. بريطانيا قالت.. هيا نغادر.. وغادرت”. وحذّر بروكسل من أنّه ينبغي لها أن “تحسم أمرها” بشأن انضمام تركيا.

علما وأنّه قد اجتمع وزراء خارجية الاتّحاد الأوروبي، أمس الإثنين، لبحث تعليق محادثات انضمام تركيا بسبب ما يرون أنّها ابتعدت عن الدّيمقراطية بعد محاولة انقلاب فاشلة في جويلية الماضي، رغم غياب التّوافق على هذه الخطوة.

للتّذكير، فإنّ شولتز كان قد صرّح، الأحد الماضي، أنّ من واجب الاتّحاد الأوروبي التّفكير في “تدابير اقتصادية” يمكن أن يتّخذها. واعتبر الأتراك هذا التّصريح تهديدا بفرض عقوبات.

وفي نفس السّياق، من المتوقّع أن تجري تركيا تصويتا على تعديلات دستورية، الرّبيع المقبل، تشمل تعزيز سلطات أردوغان بهدف إيجاد نموذج حكم رئاسي.