شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | عدنان منصر: الخطأ ليس خطأ الحاكمين فحسب!!

عدنان منصر: الخطأ ليس خطأ الحاكمين فحسب!!

image_pdfimage_print

الشباب

عدنان منصرقد يبدو السّياسيون في مرمى النّيران، وقد يبدو عدد منهم ضحيّة الخلط بين السّياسيين “الجيّدين” والسّياسيبن “السّيّئين”.

بالنّسبة لجزء واسع من الرّأي العام، هم سواء. وهذا أمر يمكن تفهّمه بنوع من التّعالي عن النّرجسيات. كلّ الخلاصات العامّة تؤدّي إلى هذا القرف، وأعتقد أنّ ذلك الجزء من الرّأي العامّ لا ينطق، هنا بالذّات، عن الهوى. فلنكفّ عن اِعتبار هذا القرف ناتجا عن سوء فهم، وعن خلط بين “الجيّدين” و”السيّئين”!

هؤلاء الّذين لن يذهبوا لأيّة اِنتخابات، والّذين أصبحوا يكرهون السّياسيين بمختلف تصنيفاتهم أكثر حكمة ممّا يعتقد الجميع: هم في نظري يرون أنّ الوضع الحالي مقسّم بين سياسيّين يحكمون وآخرين يعارضون، وهؤلاء، حاكمين ومعارضين، هم النّظام، هم السّيستام، طالما اِستكانوا جميعا لنفس منظومة القيم “الدّيمقراطية” كما يسمّونها!

النّاس فقدوا ثقتهم في تلك المنظومة، وليس في ذلك النّظام فقط! لنعترف بصدق أنّ الأمر يتعلّق “بمنظومة” وليس فقط “بنظام”، وأنّ الخلاص لا يكون إلاّ بتدمير هذه المنظومة كلّيا، أي بتحقيق الطّلاق النّهائي مع ديمقراطية الواجهة، “الفيترينة”، حيث يبدو كلّ شيء جميلا للمتفرّجين، ولكنّ الحقيقة أنّ كلّ شيء قبيح! الفطرة تكره القبح، والعقل يكره القبح! ما نعيشه جميعا أمر مقرف، والخطأ ليس خطأ الحاكمين فحسب… حتما، ليس خطأ الحاكمين فحسب!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: