أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / أخبار الجهات / صفاقس: الاِحتفاظ بالوليّة المعتدية على المربّي

صفاقس: الاِحتفاظ بالوليّة المعتدية على المربّي

Spread the love

شهدت المدرسة الاِبتدائية “القومية بن سعيد” بصفاقس، أمس السّبت، حادثة اِعتداء عنصري اِقترفته وليّة تلميذة في حقّ مربّ ذي بشرة سوداء أثناء أدائه لعمله أثارت موجة من التّعاطف مع هذا المربّي على صفحات التّواصل الاِجتماعي.

وقد أذنت النّيابة العمومية بالمحكمة الاِبتدائية بالاِحتفاظ بالوليّة المعتدية.

من جهته قال المعلّم المعتدى عليه أحمد الطّرابلسي أنّ الوليّة تعمّدت اِستفزازه والإساءة إليه ووصمه بلون بشرته والبصق عليه ودفعه في ساحة المدرسة أمام التّلاميذ، وهو ما تسبّب له في إحراج كبير ونتج عنه اِستهجان من الجميع مربّين وتلاميذ…

وأوضح هذا المربّي أنّ الوليّة أقدمت على فعلتها على خلفيّة طرده لاِبنتها من القسم وإرسالها إلى المدير بسبب “سلوكها السيّئ والمشاغب والمستفزّ الّذي يعلمه كلّ المربّين” بحسب تعبيره.

وقد أمضى عدد من المعلّمين بالمدرسة المذكورة عريضة تضامن مع المربّي أحمد الطّرابلسي عبّروا فيها على اِحتجاجهم على الاِعتداء عليه واصفين الاِعتداء بالسّافر والمشين والأرعن ومستنكرين العبارات النّابية والعنصرية الّتي وجّهت إليه من الوليّة. كما أعلنوا عن إيقاف العمل على السّاعة العاشرة صباحا أي بعد الحادثة مباشرة.