أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / صرصار قدّم اِستقالته وأنور بن حسن نائبا لرئيس هيئة الاِنتخابات

صرصار قدّم اِستقالته وأنور بن حسن نائبا لرئيس هيئة الاِنتخابات

Spread the love

الهيئة العليا المستقلّة للإنتخابات

قدّم شفيق صرصار، اليوم الأربعاء، اِستقالته بصفة رسمية من رئاسة مجلس الهيئة العليا المستقلّة للاِنتخابات، رفقة كلّ من العضوين لمياء الزّرقوني ومراد بن مولى، وذلك خلال اِجتماع أعضاء مجلس هيئة الاِنتخابات.

كما تمّ اِنتخاب العضو بالهيئة أنور بن حسن، نائبا للرّئيس، ليتولّى مهامّ تسيير الهيئة، مباشرة إثر دخول اِستقالة الأعضاء الثّلاثة حيّز النّفاذ. وقال صرصار في تصريح إعلامي بمقرّ الهيئة “إنّ الاِجتماع الّذي تمّت الدّعوة إليه اليوم هو اِجتماع خاصّ بتقديم نصّ الاِستقالة”. وأوضح أنّ أعضاء المجلس قد اِتّفقوا خلال مناقشتهم لنصّ الاِستقالة على “ضرورة مراعاة المسار الاِنتخابي ومواصلة العمل”، مبيّنا أنّهم متمسّكون بإجراء الاِنتخابات في موعدها (17 ديسمبر 2017) واِحترام الرّزنامة المتعلّقة بهذا الحدث.

كما أشار إلى أنّه “تفاديا لكلّ إمكانيّة تعطيل مسار الاِنتخابات المقبلة وإيجاد حلّ إلى حين سدّ الشّغور، تمّت معاينة الاِستقالة من جهة واِنتخاب نائب رئيس ليتولّى المهامّ، قائلا في هذا السّياق: “قدّمنا الاِستقالة وننتظر تعويضنا في أجل أقصاه العطلة البرلمانية… وسنواصل الاِجتماع لتأمين المسار الاِنتخابي”.

من جهته، أوضح أنور بن حسن أنّه تمّ الاِتفاق على معاينة الاِستقالة وأنّه نظرا للظّروف القانونية الّتي تحيط بهذه الاِستقالة، حبّذ أعضاء المجلس اِنتخاب نائب رئيس للهيئة، ليكون هناك عضو على رأس الهيئة عند الشّغور لتواصل مهامّها وحتّى لا يتمّ تعطيل المسار الاِنتخابي”.

ولاحظ بن حسن أنّ الهيئة “متماسكة” وأنّ أعضاء المجلس قرّروا أن يواصل المجلس أعماله وأن يظلّ في حالة اِنعقاد، اِنطلاقا من مساء اليوم الأربعاء وذلك “لتمسّكهم بالرّزنامة الّتي تمّ وضعها والّتي تنصّ على اِنطلاق التّسجيل في 19 جوان 2017 وإجراء الاِنتخابات البلدية في 17 ديسمبر المقبل”. كما أشار إلى أنّه سيتمّ توجيه مراسلة إلى مجلس نوّاب الشّعب، لسدّ الشّغورات الحاصلة في مجلس الهيئة.