أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / إرهابيّ بأنصار الشّريعة يتّهم فرقة أمنيّة بعرضهم صفقة عليه مقابل اتّهام البحيري والعريض…

إرهابيّ بأنصار الشّريعة يتّهم فرقة أمنيّة بعرضهم صفقة عليه مقابل اتّهام البحيري والعريض…

Spread the love

القضاء

في إحدى جلسات الاستنطاق أمام الدّائرة الجنائية الخامسة المختصّة في النّظر في قضايا الإرهاب بابتدائية تونس، فجّر القيادي بتنظيم أنصار الشّريعة المحظور محمّد العكّاري، فيما يعرف بقضيّة الجناح الأمني السرّي لأنصار الشّريعة، معطيات مفادها أنّ إحدى الفرق الأمنيّة وخلال بحثه في القضيّة طلبوا منه إبرام صفقة معه تثمثّل في إطلاق سراح شقيقه ماهر العكّاري وأيضا صهره مقابل تصريحه بأنّ نور الدّين البحيري سلّمه قائمة تضمّ معطيات شخصيّة لعدد من القضاة قصد رصدهم ثمّ تصفيّتهم. وأضاف العكّاري بأنّ نفس الفرقة الأمنية طلبت منه أن يقول أيضا بأنّ كلاّ من علي العريض ونور الدّين البحيري والحبيب اللّوز  تابعون لأنصار الشّريعة وبأنّ كلّ واحد منهم لديه دور بالتّنظيم.

وقد أذنت النّيابة العمومية، بعد هذه التّصريحات الخطيرة للعكّاري، بفتح تحقيق. وقد تعهّد القطب القضائي المختصّ في الإرهاب بالموضوع.

علما وأنّ الدّائرة الجنائية الخامسة بالمحكمة الإبتدائية بتونس نظرت، مساء اليوم، في قضيّة ما يعرف بالجناح الأمني لأنصار الشّريعة المحظور. وقد سبق أن تمّ استنطاق المتّهمين في جلسة فارطة. أمّا جلسة اليوم فقد خصّصت للمرافعة، وقد باشر المحامون التّرافع.

ولاحظ المحامون أنّ التّهم ذات الصّبغة الإرهابية الموجّهة لموكّليهم منتفية الأركان، خاصّة وأنّ تنظيم أنصار الشّريعة وقتها لم يصنّف، بعدُ، كتنظيم إرهابيّ… وقلّل بعضهم من قيمة  الأشخاص الّذين وردت أسماؤهم في الملفّ، والّذين قيل إنّه تمّ رصدهم  من قبل الجناح الأمني السرّي لأنصار الشّريعة على غرار سوسن معالج وبعض الشّخصيات الأخرى كنوّاب بالمجلس التّأسيسي.

واعتبر محام آخر، خلال مرافعته عن أحد المتّهمين، بأنّه بعد الاغتيالات السّياسية الّتي حصلت في البلاد استعملت بعض الأطراف تنظيم أنصار الشّريعة شمّاعة للتّغطية عن الفشل الأمني.