أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / رغم صعود الدّولار، أسعار النّفط تحافظ على استقرارها

رغم صعود الدّولار، أسعار النّفط تحافظ على استقرارها

Spread the love

النفط

أغلقت أسعار النّفط بلا تغيّر يذكر، بعد أن هبطت إلى أدنى مستوى في أسبوع وسط تعاملات متقلّبة لكنّ صعودا قويّا للدولار لم يدفع الأسعار للتّراجع عن مستويات للدّعم الفنّي مع إبلاغ أعضاء أوبك زبائنهم أنّهم سيخفّضون إمدادات الخام.

وهبط النّفط في التّعاملات المبكّرة مع صعود الدّولار إلى أعلى مستوى في 14 عاما أمام سلّة من العملات الرّئيسة في اليوم التّالي لقرار مجلس الاحتياطي الاتّحادي رفع أسعار الفائدة للمرّة الأولى في عام. وأشار البنك المركزي الأمريكي أيضا إلى أنّ زيادات للفائدة في 2017 ستكون بوتيرة أسرع ممّا توقّع المستثمرون.

ويضغط صعود الدّولار على النّفط المقوّم بالعملة الأمريكية، وهو ما يجعله أكثر تكلفة على حائزي العملات الأخرى.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التّداول مرتفعة 12 سنتا أو ما يعادل 0.2% لتسجّل عند التّسوية 54.02 دولارا للبرميل.

وتراجعت عقود خام القياس الأمريكي 14 سنتا أو 0.3% لتبلغ عند التّسوية 50.90 دولارا للبرميل وهو أدنى مستوى إغلاق في أسبوع.

وفي وقت سابق من الجلسة هبط برنت إلى 53.15 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى له منذ الـ8 من ديسمبر.

ووعد أعضاء أوبك ومنتجون رئيسيون خارج المنظّمة، في مقدّمتهم روسيا، بخفض إنتاجهم بحوالي 1.8 مليون برميل يوميّا بدءا من أول جانفي لمحاولة إزالة وفرة في المعروض العالمي تقوّض الأسعار.

وأبلغت شركات النّفط الوطنية في السّعودية والكويت وأبوظبي زبائنها في آسيا أنّها ستخفّض إمدادات الخام في أعقاب قرار أوبك خفض الإنتاج.