أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الأحزاب والمجتمع المدني / حريّة التّعبير والإعلام: المجتمع المدنيّ يدقّ ناقوس الخطر

حريّة التّعبير والإعلام: المجتمع المدنيّ يدقّ ناقوس الخطر

Spread the love

حرية التعبير

أكّدت 11 منظّمة حقوقيّة تونسيّة أنّ “حقوق الإنسان والحرّيات الأساسية خطّ أحمر لا يمكن الالتفاف عليها تحت أيّ مبررات”، وذلك في ختام الملتقى الثّاني لمنظّمات المجتمع المدني المنتظم بالحمّامات أواخر هذا الأسبوع.

ونبّهت هذه المنظّمات إلى أهمّية المكاسب المتحقّقة في مجال حقوق الإنسان والحرّيات الأساسية بعد ستّ سنوات من الثّورة. وحذّرت في نفس الوقت من الانحرافات الحاصلة في هذا المجال في المدّة الأخيرة والّتي يمكن أن تشكّل أساسا لعودة آليات الحكم السّابق.

ونبّهت هذه المنظّمات إلى تصاعد وتيرة التّضييق على الصّحفيين والنّشطاء. ويظهر ذلك من خلال تصاعد منع الصّحفيين ومراسلي وسائل الإعلام الأجنبية من تغطية الأحداث تحت مبرّرات التّراخيص لتسليط ضغوط إضافيّة عليهم وعودة التّدخّل السّلطوي في وسائل الإعلام الخاصّة والعموميّة في محاولة لوضع اليد عليها. هذا إضافة إلى تواتر محاكمات الصّحفيين وإحالتهم وفق قانون مكافحة الإٍرهاب، والسّعي من خلال مشروع القانون الأساسي الحكومي المعوّض للمرسوم 116 لضرب استقلاليّة “الهايكا” والمراقبة المشدّدة للنّفاذ إلى الشّبكة العنكبوتيّة، والتّحضير لوضع قانون في الصّدد يكرّس الرّقابة على الأنترنيت والتّضييق على حقّ التّجمّع والتّظاهر والاعتداء البوليسي على المتظاهرين…

وشدّد البيان على أنّه في مجال العمل الجمعياتي “تواصلت شيطنة الجمعيات الوطنية والدّوليّة بحجّة مكافحة تمويل الإٍرهاب وتنظيم الحملات ضدّها تحضيرا لتحوير المرسوم 88 لسنة 2011 الخاصّ بتنظيم الجمعيات في  اتّجاه التّضييق عليها ومنعها من لعب دورها المحوري في دعم عملية الانتقال الدّيمقراطي”.

وذكر البيان أنّه سُجّلت عديد عمليّات التّعذيب داخل مراكز الإيقاف والسّجون في مخالفة للقوانين التّونسية والمعاهدات الدّولية الّتي أمضت عليها تونس في ظلّ شيوع ظاهرة الإفلات من العقاب.

وأكّدت المنظّمات على المعالجات السّليمة في التّصدّي لظاهرة الإرهاب واجتثاثها داعين إلى ضرورة اليقظة حتّى لا تستعمل مكافحة الظّاهرة كمطيّة لبولسة المجتمع وقضم مكاسب حرّية التّعبير.

المنظّمات الموقّعة:

الاتّحاد العام التّونسي الشّغل/النّقابة الوطنية للصّحفيين التّونسيين/الرّابطة التّونسية للدّفاع عن حقوق الإنسان/ المنتدى التّونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية/ اتّحاد أصحاب الشّهادات المعطّلين عن العمل/ الشّبكة الأورومتوسطية  لحقوق الإنسان/ اللّجنة من أجل احترام الحرّيات وحقوق الإنسان في تونس/ جمعيّة مواطنة وحرّيات/ رابطة النّاخبات التّونسيات/ جمعيّة تالة المتضامنة/ مؤسّسة محمد بالمفتي للعدالة والحرّيات.