أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الأحزاب والمجتمع المدني / حراك تونس الإرادة يشدّد على تمسّكه بموعد 17 ديسمبر

حراك تونس الإرادة يشدّد على تمسّكه بموعد 17 ديسمبر

Spread the love

حراك تونس الارادة

أصدر حراك تونس الإرادة بيانا تحت عنوان “حفاظا على موعد 17 ديسمبر 2017” شدّد فيه على تمسّكه بموعد 17 ديسمبر، هذا نصّه:

على إثر الحملة المكثّفة والمتصاعدة الّتي تشهدها البلاد لتأجيل موعد الاِنتخابات البلدية وخاصّة موقف رئيس الجمهورية الّذي أعلن اِشتراطه اِستكمال تركيبة الهيئة العليا المستقلّة للاِنتخابات والمصادقة على قانون الجماعات المحلّية لإصدار الأمر الخاصّ بدعوة النّاخبين، يهمّ حزب حراك تونس الإرادة أن:

أوّلا، يشدّد على تمسّكه بموعد 17 ديسمبر ويدعو رئيس الجمهورية لإصدار الأمر الخاصّ بدعوة النّاخبين للاِقتراع في ذلك الموعد دون تردّد أو حسابات تتناقض مع واجب الحياد والاِستقلالية واِحترام الدّستور المحمول عليه.

ثانيا، يؤكّد أنّ ربط تاريخ الاِنتخابات بمصالح أحزاب معيّنة أو مصالح فردية أو أطماع في اِحتكار السّلطة أو بمدى الاِستعداد للاِستحقاق الاِنتخابي هو ضرب لأسس المسار الدّيمقراطي في البلاد وتهديد لاِستقرارها وتهرّب من اِستحقاق الحكم المحلّي، ويندّد على هذا الأساس بأيّ محاولات من قبل بعض أوساط منظومة الحكم أو المعارضة لتأجيل الاِنتخابات.

ثالثا، يعتبر أنّ المصادقة على مجلّة الجماعات المحلّية وإصدار أهمّ القوانين اللاّزمة لضمان شفافية ونزاهة الاِنتخابات أمر ممكن في الأجل الزّمني الّذي يفصلنا عن موعد 17 ديسمبر، وأنّ ما عطّل هذه الاِستحقاقات إلى حدّ الآن وما قد يعطّلها مستقبلا هو غياب الإرادة السّياسية للأغلبية البرلمانية واِختلال الأولويات لديها وعدم اِقتناعها بجدوى توفير كلّ الشّروط اللاّزمة لتعزيز المسار الدّيمقراطي والقضاء على عوائقه ومعطلّاته.

                                                                                                 الأمين العام
عماد الدائمي