أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الأحزاب والمجتمع المدني / حراك تونس الإرادة يؤكّد تضامنه الكلّي مع الهيئة الوطنية لمقاومة التّعذيب

حراك تونس الإرادة يؤكّد تضامنه الكلّي مع الهيئة الوطنية لمقاومة التّعذيب

Spread the love

حراك تونس الارادة

أصدر حزب حراك تونس الإرادة بيانا عنونه بـ”مناهضة للعنف السّياسي” بمناسبة إحياء ذكرى اغتيال الشّهيد شكري بلعيد، هذا نصّه:

يحيي التّونسيون ذكرى اغتيال الشّهيد شكري بلعيد وهو أيضا اليوم الوطني لمناهضة العنف السّياسي تعبيرا منهم على رفض الإغتيال السّياسي باعتباره جريمة مرفوضة سياسيا وقيميا، تمسّ من جوهر الدّيمقراطية باعتبارها الأسلوب الأمثل في تدبير الشّأن العام.
وبمناسبة هذه الذّكرى فإنّ حراك تونس الإرادة يدعو إلى مواصلة النّضال ضدّ الإرهاب والعنف السّياسي وإلى مزيد دمقرطة العمل السّياسي.
كما يؤكّد أنّ وحدة التّونسيين حول مشترك وطني هي الشّرط الأساسي لكسب معاركه ضدّ الإرهاب والعنف.
هذا وتتزامن هذه الذّكرى مع الحادثة الإرهابية في الكيبيك الّتي أودت بحياة الشّهيد بوبكر الثّابتي ممّا يؤكّد مرّة أخرى أنّ العنف السّياسي والإرهاب ظاهرة معولمة لا ترتبط بدين أو ثقافة.

إنّ حراك تونس الإرادة يذكّر بمواقفه الثّابتة كون انحيازه لمسار ديمقراطي اجتماعي يمثّل ضامنا حقيقيّا ضدّ كلّ أشكال العنف والكراهيّة. ويؤكّد موقفه الدّائم وهو أنّ الانتصار على الإرهاب يتطلّب استراتيجيّة متكاملة منها الأمني والاقتصادي والثّقافي وأيضا الأخلاقي ممّا يعني تجديد موقفه ضدّ التّعذيب وتضامنه الكلّي مع الهيئة الوطنية لمقاومة التّعذيب.