أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / تونس | أبرز المواقف من إقالة وزير الشؤون الدينية عبد الجليل سالم
قرر رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، إقالة وزير الشؤون الدينية عبد الجليل سالم من مهامه «لعدم احترامه لضوابط العمل الحكومي وتصريحاته التي مست بمبادئ وثوابت الدبلوماسية التونسية». وقالت «مصالح الإعلام والتواصل» برئاسة الحكومة التونسية، عبر صفحتها الرسمية بـ«فيسبوك»، إن رئيس الحكومة، قرر تكليف وزير العدل غازي الجريبي، بتسيير وزارة الشؤون الدينية بالنيابة».

تونس | أبرز المواقف من إقالة وزير الشؤون الدينية عبد الجليل سالم

Spread the love
download (1)

عبد الجليل سالم

قرر رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، إقالة وزير الشؤون الدينية عبد الجليل سالم من مهامه «لعدم احترامه لضوابط العمل الحكومي وتصريحاته التي مست بمبادئ وثوابت الدبلوماسية التونسية».

وقالت «مصالح الإعلام والتواصل» برئاسة الحكومة التونسية، عبر صفحتها الرسمية بـ«فيسبوك»، إن رئيس الحكومة، قرر تكليف وزير العدل غازي الجريبي، بتسيير وزارة الشؤون الدينية بالنيابة».

وكان عبد الجليل سالم، كان قال الخميس خلال جلسة استماع له بلجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية بالبرلمان، «إن المدرسة الوهابية هي سبب الصراع وما يشهده العالم الإسلامي من تشدد وإرهاب»، مؤكدًا أنه سبق وطالب السفير السعودي بالإصلاح في هذا الشأن.

وأصدرت وزارة الشّؤون الدّينيّة، بيانا لها الخميس، قالت فيه إنّ العلاقة مع المملكة العربيّة السعوديّة «ملؤها الانسجام والتعاون خدمة لديننا الحنيف، وأنّ لها من المتانة والعمق بحيث لا يكدّر صفوها شيء».

كما شددت الوزارة على «احترام جميع المذاهب الإسلاميّة مع الحرص على التمسّك بمذهب البلاد وسنتها الثقافيّة».

OD_1164_sofianbenfarhat

سفيان بن فرحات

سفيان بن فرحات: القرار ليس نابعا من حكومة يوسف الشاهد بل تم فرضه من قبل السعودية

وقد أكد الإعلامي سفيان بن فرحات أن إقالة زير الشؤون الدينية بسبب حديثه عن الوهابية واتهامها بأن سبب الداء في الإرهاب يعد تدخلا واضحا في الشأن السياسي التونسي من قبل السعودية. وأضاف سفيان بن فرحات في تصريح إذاعي أن هذا القرار ليس نابعا من حكومة يوسف الشاهد بل تم فرضه من قبل السعودية معتبرا أن القرار تعسفي ويمثّل تدخلا في الشأن السياسي التونسي. كما أكد بن فرحات أن اللّوبي السعودي قوي ويحكم تونس وله أياد ويحكم رئاسة الحكومة وحتى رئاسة الجمهورية معبرا عن شجبه للقرار.

668_334_1478265717O

محسن مرزوق

محسن مرزوق: أساند قرار الإقالة لأن الوزير المقال لا يؤمن بالدولة الوطنية

بينما أكد الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق أنه يساند إقالة وزير الشؤون الدينية من قبل رئيس الحكومة.
وافاد مرزوق في تصريح صحفي أن هذا الموقف قد تم التعبير عنه منذ الإعلان عن تشكيل حكومة يوسف الشاهد مضيفا أن كتلة مشروع تونس الحرة قد عبرت عن تحفظها حيال تعينيه باعتبار أن الوزير المقال لا يؤمن بالدولة الوطنية  لا ينتمي وفق تصريحات سابقة  إلى أي مشروع وطني حداثي تونسي على حد قوله.

1478259228_article (1)

نور الدين البحيري

نور الدين البحيري: قرار الإقالة متوقع وإن لم يكن ضروريا

أمّا رئيس كتلة حركة النهضة نور الدين البحيري، فقد قال اليوم الجمعة، في تعقيب  منه على قرار رئيس الحكومة بإقالة وزير الشؤون الدينية إثر تصريحاته في مجلس نواب الشعب حول العربية السعودية والوهابية،  أن قرار الإقالة متوقع وإن لم يكن ضروريا”.

كما قال البحيري: “كل مسؤول يتحمل مسؤولية  يجب  قبل التوكل  على الله والإنطلاق في العمل  تعلم درس أن العلاقات التونسية الجزائرية والتونسية السعودية والتونسية الليبية مسألة أمن قومي ولا يجوز التسامح مع كل من يمس منها”.

واعتبر  النائب في مجلس نواب الشعب عن الاتحاد الوطني الحر  توفيق الجملي، أن هذه الاستقالة منتظرة وكلام عبد الجليل سالم الوزير المقال  فيه إساءة لبعض الدول الشقيقة والصديقة ويتحمل مسؤولية  تصريحاته”