أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / تراجع ملحوظ لعجز ميزانية الدّولة خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2018

تراجع ملحوظ لعجز ميزانية الدّولة خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2018

Spread the love

كشفت بيانات مؤقّتة أصدرتها وزارة المالية أنّ عجز ميزانية الدّولة تراجع بشكل ملحوظ خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2018 ليبلغ1469.2 مليون دينار مقابل 2360.8 مليون دينار خلال نفس الفترة من 2017.

وتتوقّع البيانات أن يبلغ عجز ميزانية الدّولة لسنة 2018 حدود 3526 مليون دينار رغم أنّ قانون المالية لسنة 2018 يشير إلى عجز في حدود 5216 مليون دينار ممّا يشكّل قرابة 4.9% من النّاتج الدّاخلي الخام.

وأرجعت وزارة المالية هذا التّراجع أساسا إلى تحسّن المداخيل غير الجبائية من 652.9 مليون دينار، إلى حدود ماي 2017، إلى 1320.5 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام الجاري، بفعل تحسّن المداخيل المتأتّية من المساهمات ومن المؤسّسات العمومية ( 498.5 مليون دينار خلال 2018 مقابل 14.4 مليون دينار خلال 2017) إلى جانب تحسّن عائدات أنبوب الغاز الجزائري إلى 182.6 مليون دينار من 118.1 مليون دينار) واِرتفاع العائدات غير الجبائية (393.5 مليون دينار).

واِرتفعت العائدات الجبائية إلى 10209.1 مليون دينار خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2018 مقابل 8994.4 مليون دينار خلال نفس الفترة من 2017. ويمكن تفسير الاِرتفاع بتحسّن العائدات الضّريبية المباشرة من 5185.5 مليون دينار إلى 6321.3 مليون دينار ما بين ماي 2018 و2017.

وساهم هذا التطوّر في المداخيل الجبائية في تراجع اللّجوء شيئا فشيئا إلى رقاع الخزينة الّتي تقلّصت إلى 3293.3 مليون دينار مقابل 4355.7 مليون دينار خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2017، والقروض الخارجية إلى 1125.2 مليون دينار خلال 2018 مقابل 3047.7 مليون دينار مع موفّى ماي 2017.

وتخطّط وزارة المالية في قانون المالية لسنة 2018 لتعبئة قروض خارجية في حدود 7336 مليون دينار لكنّ نسق الاِقتراض لم يتجاوز 3000 مليون دينار.

وبيّنت وزارة المالية أنّ عجز الميزانية يعود إلى اِرتفاع أصل الدّين بقيمة 13 مليار دينار خلال الأشهر الخمسة الأول من 2018 مقابل 12 مليار دينار خلال نفس الفترة من 2017 بسبب اِرتفاع الفوائد على الاِقتراض إلى 1428.8مليون دينار مقابل 115.9 مليون دينار خلال  الأشهر الخمسة الأولى من 2017 واِرتفاع حجم الدّين إلى 851.2 مليون دينار مقابل 227.6 مليون دينار خلال نفس الفترة من 2017.

واِرتفعت الأموال الموجّهة للتّنمية خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2018 لتبلغ 2340.2 مليون دينار مقابل 2067.2 مليون دينار خلال نفس الفترة من 2017.

وتراجعت المصاريف إلى 8597.5 مليون دينار خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2017 مقابل 8376.3 مليون دينار خلال ماي 2018 بفعل تراحع الأجور إلى 6268.2 مليون دينار خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2018 مقابل 6478 مليون دينار خلال نفس الفترة من 2017 مقابل اِرتفاع الميزانية المخصّصة للتدخّلات إلى 1710.1 مليون دينار مقابل 1599.3 مليون دينار خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2017.

وتتوزّع القروض الخارجية لتونس وفق العملات على 46.9% بعملة اليورو و27.9% بالدّولار و11.5% بـ”اليان” و13.8% بعملات أخرى.