أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / أخبار الجهات / بنقردان: من المنتظر إلغاء الأتاوة الموظّفة على التّونسيين

بنقردان: من المنتظر إلغاء الأتاوة الموظّفة على التّونسيين

Spread the love
أرشيف

أرشيف

من المنتظر أن تلغي الأطراف اللّيبية، الأتاوة الموظّفة على التّونسيين عند العبور إلى ليبيا من معبر رأس جدير الحدودي، بداية من شهر فيفري المقبل، وفق ما صرّح به والي مدنين طاهر المطماطي لـ(وات).

ويعتبر إلغاء هذه الأتاوة مطلبا أساسيا وملحّا للمعتصمين من أهالي بنقردان، وخاصّة بعد اتّخاذ السّلطات التّونسية قرارها بإلغاء مثل هذه الضّريبة على اللّيبيين، وذلك في إطار حثّهم على المعاملة بالمثل.

وأكّد الوالي أنّ يوم الأحد المقبل سيشهد عودة الحركة في الاتّجاهين بمعبر رأس جدير، وتنفيذ الاتّفاقات الّتي تعهّد بها كلّ من الجانبين التّونسي واللّيبي دون إخلال بأيّ منها، حسب قوله، معتبرا أنّه لا وجود لما يبرّر المخاوف من التّراجع عن التّعهدّات من الجانبين أو التّراخي في تنفيذها، وهو ما يستدعي من الجميع عدم الانسياق وراء الإشاعات.

يذكر أنّ المعتصمين من أبناء بنقردان تراجعوا، أمس، عن السّماح للعائلات اللّيبية بالعبور إلى تونس من معبر رأس جدير الحدودي، بعد خطوة أقدموا عليها يوم الإربعاء، تتمثّل في السّماح بعودة حركة العبور للسيّارات اللّيبية عبر الطّريق الرّابطة بين بنقردان ورأس جدير، تعبيرا منهم عن حسن النيّة.

ويعود سبب هذا التّراجع حسب قولهم، إلى ما اعتبروه “ضبابية وعدم وضوح في المشهد”، في ظلّ غياب نصّ اتّفاق واضح أو بيان رسمي تونسي ليبي يستجيب لمطالبهم وينظّم طريقة العمل بمعبر رأس جدير، ممّا جعل المواقف تتباين بين متفائل ومتشائم، غير أنّ يوم الأحد المقبل سيكون موعدا لحسم الموقف ومصير الإعتصام، خاصّة اذا ما تمّ استئناف النّشاط التّجاري وعاد الجميع إلى العمل، وفق ميلود اللاّفي أحد المعتصمين.