أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / اِتّحاد الشّغل ومنظّمة الأعراف/ رفض لقرار البنك المركزي التّرفيع في نسبة الفائدة المديريّة

اِتّحاد الشّغل ومنظّمة الأعراف/ رفض لقرار البنك المركزي التّرفيع في نسبة الفائدة المديريّة

Spread the love

قال نورالدّين الطبّوبي، الأمين العامّ للاِتّحاد العام التّونسي للشّغل، بشأن قرار البنك المركزي التّرفيع في نسبة الفائدة المديريّة من 6.75 إلى 7.75% “أنّ الدّولة تتحيّل على مواطنيها”، خاصّة وأنّ هذا الإجراء جاء مباشرة بعد إقرار الزّيادة في الوظيفة العمومية.

من جهتها، أعلنت منظّمة الأعراف في بلاغ لها أنّها فوجئت من جديد بقرار البنك المركزي التّونسي التّرفيع في نسبة الفائدة المديرية بـ100 نقطة أساسية، خاصّة وأنّ هذه الزّيادة هي الثّالثة في أقلّ من سنة ونصف.

واِعتبرت المنظّمة أنّ هذا الإجراء لا يمثّل حلاّ للمشاكل الّتي يتخبّط فيها الاِقتصاد الوطني، وهو بمثابة المواصلة لسياسة الهروب إلى الأمام، عوض البحث عن حلول جدّية لهذه المشاكل، ومنها بالخصوص العمل على وقف اِنهيار قيمة الدّينار، والتحكّم في نسبة التضخّم الّذي تضرّرت منه المؤسّسة الاِقتصادية، فضلا عن وجوب التصدّي لتفشّي التّجارة الموازية والتّهريب.

وأكّدت المنظّمة أنّ هذا القرار ستكون له اِنعكاسات سلبيّة جدّا على نسق الاِستثمار، وسيزيد من اِرتفاع كلفة التّمويل بالنّسبة للمؤسّسات، باِعتبار أنّه سيؤدّي إلى زيادة بنحو 15% في كلفة القروض، تضاف إلى كلفة الزّيادات المتتالية السّابقة، وأنّه ليس بمقدور أيّ مؤسّسة تحمل مثل هذه الأعباء، كما أنّه سيضعف من قدرة المؤسّسات على الإيفاء باِلتزاماتها إزاء المؤسّسات البنكية والمالية وسيزيد من مصاعب التّسيير العادي للمؤسّسة.

كما أعربت منظّمة الأعراف مجدّدا عن رفضها للقرارات الأحادية الّتي لا تراعي الأوضاع الّتي تتخبّط فيها المؤسّسة الاِقتصادية، وتنبّه إلى المخاطر الّتي ستنجم عن ذلك على المستويين الاِقتصادي والاِجتماعي، في وقت تحتاج فيه البلاد إلى الاِستقرار التّشريعي والاِجتماعي، وإلى تعزيز القدرات التّنافسية للمؤسّسة الاِقتصادية، واِتّخاذ الإجراءات الكفيلة بدفع الاِستثمار وتشجيع بعث المشاريع وخلق فرص العمل.