أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / اليمن/ تحالف السّعودية يشنّ ضربات جوّية على مطار الحديدة

اليمن/ تحالف السّعودية يشنّ ضربات جوّية على مطار الحديدة

Spread the love

قالت وسائل إعلام سعودية وأخرى تابعة للحوثيين إنّ التّحالف بقيادة السّعودية شنّ ضربات جوّية الأحد على مطار الحديدة اليمني لمساندة قوّات برّية مدعومة من التّحالف تسعى لاِنتزاع السّيطرة عليه من ميليشيات الحوثي.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية سبأ التّابعة للحوثيّين إنّ طائرات التّحالف نفّذت خمس ضربات جوّية على مطار الحديدة وهي شريان حياة لملايين اليمنيين.

وأكّد مصدر من الجيش اليمني المدعوم من التّحالف أنّ قوّات برّية، تضمّ إماراتيّين وسودانيين ويمنيين من فصائل مختلفة، طوذقت مجمع المطار الرّئيس أمس السّبت. ويهدف التّحالف إلى هزيمة الحوثيّين في الحديدة، الميناء الوحيد المطلّ على البحر الأحمر الّذي يسيطرون عليه، لقطع خطوط الإمداد عن العاصمة صنعاء.

وقد تطول معركة الحديدة ممّا يزيد من معاناة المدنيّين الّذين تحمّلوا الضّربات الجوّية وإغلاق الموانئ والجوع ووباء الكوليرا.

واِعتمد التّحالف الّذي تقوده السّعودية على الضّربات الجوّية ضدّ الحوثيين المتمرسين في القتال في المناطق الجبلية. وخاضت جماعة الحوثي الّتي سيطرت على العاصمة صنعاء عام 2014 سلسلة من حروب العصابات مع الجيش الوطني اليمني وحربا حدودية قصيرة مع السّعودية.

وتقدّم مقاتلوها سيرا على الأقدام أو في شاحنات صغيرة في معارك في مختلف أرجاء اليمن. وهم أقدر من قوّات التّحالف على خوض حرب عصابات في حال اِمتداد القتال إلى أحياء الحديدة المكتظّة بالسكّان.

ويسيطر الحوثيون على أغلب المناطق الكثيفة بالسكّان في اليمن المضطرب حيث تتنافس العديد من الأحزاب، من الموالين للرّئيس الرّاحل علي عبد الله صالح إلى اِنفصاليين جنوبيين وأعضاء في تنظيم القاعدة، على الأراضي والنّفوذ.

وتقول الأمم المتّحدة إنّ الهجوم على الحديدة قد يؤدّي إلى مجاعة تهدّد حياة الملايين. ويستعدّ المدنيون الّذين لا يجدون قوت يومهم لتحمّل المزيد من المصاعب في حين ينخرط الجانبان في أكبر معركة في الحرب الّتي أودت بحياة أكثر من عشرة آلاف شخص.