أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / الولايات المتّحدة تؤكّد استخدامها قنابل يورانيوم منضّب في سوريا

الولايات المتّحدة تؤكّد استخدامها قنابل يورانيوم منضّب في سوريا

Spread the love

أرشيف

أرشيف

أعلن البنتاغون، أمس الخميس، أنّ الولايات المتّحدة استخدمت مرّتين في 2015 قنابل يورانيوم منضّب، في عمليّاتها ضدّ تنظيم “الدّولة الإسلامية” (داعش).

وتثير قنابل اليورانيوم المنضّب، وهي ذخائر مضادّة للدّروع، انتقادات شديدة بسبب المخاطر الّتي قد تتسبّب فيها على صحّة الجنود الّذين يستخدمونها والمجتمعات الّتي تعيش في المناطق المستهدفة.

واستنادا إلى برنامج الأمم المتّحدة للبيئة، فإنّ اليورانيوم المنضّب هو “معدن ثقيل، وملوّث كيميائيّ وإشعاعيّ” يمثّل “نحو 60 في المائة من النّشاط الإشعاعيّ لليورانيوم الطّبيعي“.

وقد استُخدمت قنابل اليورانيوم المنضّب مرّتين، في 16 و22 نوفمبر 2015، خلال عمليّات قصف استهدفت قوافل شاحنات نقل لتنظيم داعش في سوريا. وتمّ تدمير مئات من الشّاحنات في ذلك القصف. وذلك حسب البنتاغون.

وأكّد جوش جاك، المتحدّث باسم قيادة القوّات العسكرية في الشّرق الأوسط، ذلك بقوله إنّ “5265 قنبلة (30 ملم) من اليورانيوم المنضّب استُخدمت في هاتين العمليّتين. وقد أطلقتها طائرات هجوميّة من طراز أ-10 إلى جانب قذائف حارقة أخرى”. وأوضح أنّ هذا المزيج من القنابل الحارقة “قد اختير بهدف التوصّل إلى احتمال أكبر لتدمير قافلة الشّاحنات”. وأضاف أنّ الولايات المتّحدة قد تستخدم تلك القنابل مجدّدا ضدّ الجهاديّين إذا اقتضت الحاجة.