أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / الوثيقة التّحضيرية لإعداد الاِستراتيجية على المنشآت العمومية

الوثيقة التّحضيرية لإعداد الاِستراتيجية على المنشآت العمومية

Spread the love
جدول المؤشّرات الجملية المتعلّقة بالمنشآت العمومية

جدول المؤشّرات الجملية المتعلّقة بالمنشآت العمومية

أفضى تشخيص الوضع العامّ للمنشآت العمومية، على ضوء الوثيقة التّحضيرية لإعداد الاِستراتيجية على المنشآت العمومية، إلى النّتائج التّالية:

  • بلغ عدد المنشآت العمومية 104 منشأة في موفّى 2014، تنشط في 21 قطاع إنتاج وخدمات وتحت إشراف 15 وزارة.
  • حقّقت المنشآت العمومية قيمة مضافة بــ 7809.2 م.د سنة 2014 مقابل 7429.2 م.د سنة 2013 أي بزيادة قدرها 380.0 م.د وبنسبة 5.1 %، مساهمة بذلك بنسبة 9.5 % في تكوين النّاتج المحلّي الإجمالي لسنة 2014 (9.7 % سنة 2013).
  • سجّلت المنشآت العمومية خـلال سنة 2013 تدهورا للمؤشّرات وذلك نتيجة الاِستغلال والنّتيجة الصّافية والمردودية مقارنة بسنة 2010، ويرجع ذلك أساسا إلى تعطّل الإنتاج (إضرابات واِعتصامات) ببعض المنشآت الهامّة وإلى التطوّر الكبير لحجم الأجور.
  • بلغت النّتيجة الصّافية المجمّعة للمنشآت العمومية 173.2 م.د سلبيّ سنة 2014 مقابل 1176.4 م.د سنة 2010 أي بتراجع قدره 1349.6م.د.
  • سجّلت 51 منشأة عمومية منذ إحداثها وإلى غاية 2010 خسائر متراكمة بما قيمته 1881.7م.د. وبلغت الخسائر المتراكمة 5445.6 م.د سنة 2014 أي بزيادة بين سنتي 2010 و2014 قدرها 3563.9 م.د وبنسبة 189.4% دون اِعتبار الخسائر المتراكمة للصّناديق الاِجتماعية.
  • تواصل العجز الهيكلي لعدد من المنشآت العمومية (29 منشأة أموالها الذّاتية سلبية) الّتي تتطلّب إعادة هيكلتها صياغة اِستراتيجيات متكاملة للنّهوض بأدائها. وبلغت الأموال الذّاتية سنة 2014 للمنشآت المذكورة 2251.7 م.د سلبي مقابل رؤوس أموال بقيمة 447.8 م.د خلال نفس السّنة.
  • تطوّر حجم الأجور بالمنشآت العمومية من 2579.9 م.د سنة 2010 إلى 3511.9 م.د سنة 2014 أي بزيادة قدرها 932 م.د وبنسبة 36.1 %. وبلغ معدّل الزّيادة السّنوي في حجم الأجور 8.0 % خلال الفترة 2010-2014 مقابل معدّل زيادة سنوي في حجم الأجور بـ6.1 % خلال الفترة 2006- 2010.
  • شهدت نسبة الزّيادة في حجم الأجور بين سنتي 2010 و2013 مستويات قياسية ببعض المنشآت تجاوزت في بعض الحالات 50.0% على غرار شركة تونس للطّرقات السيّارة (+133.8%) والشّركة التّونسية لصناعات التّكرير(+ 97.8%) والمجمع الكيميائي التّونسي (+ 80.9%) والصّندوق الوطني للتّأمين على المرض (+ 72.3%) والوكـــالة الوطنية للتّبغ والوقيد (+ 66.7%) وديوان الطّيران المدني والمـطارات (+ 53.8%)
  • تواصل اِرتفاع دعم الدّولة للمنشآت العمومية حيث بلغت منح الاِستغلال والتّوازن مستويات قياسية خلال سنتي 2013 و2014 على الرّغم من محدودية موارد الدّولة (5851.5 م.د سنة 2014 مقابل 2609.2 م.د سنة 2010 أي بزيادة بنسبة 124.3%).

ومن أهمّ أسباب تدهور الوضع المالي للعديد من المنشآت العمومية: إشكاليات على مستوى الحوكمة وعلى مستوى هيكلة الشّركات، عدم وجود رؤية اِستراتيجية واضحة يُستند إليها، تدنّي الإنتاجية والإضرابات والاِحتجاجات الاِجتماعية، اِرتفاع كلفة الإنتاج وخاصّة نتيجة اِرتفاع أسعار المحروقات وقطع الغيار، فضلا عن الإجراءات الإدارية المعقّدة فيما يتعلّق بالصّفقات العمومية، الاِزدياد المشطّ للنّفقات مقابل اِنخفاض رقم المعاملات وسياسات الدّولة لتحديد التّعريفة أو الأسعار.