أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / الهاروني: “النّهضة ترفض أيّ مشروع يتنافى مع الدّستور ومع النّصوص القطعيّة للقرآن الكريم”

الهاروني: “النّهضة ترفض أيّ مشروع يتنافى مع الدّستور ومع النّصوص القطعيّة للقرآن الكريم”

Spread the love

أكّد عبد الكريم الهاروني رئيس مجلس شورى حركة النّهضة بخصوص موضوع المساواة في الميراث الوارد في تقرير لجنة الحرّيات الفردية والمساواة أنّ “النّهضة ترفض أيّ مشروع يتنافى مع الدّستور ومع النّصوص القطعيّة للقرآن الكريم”.

وأشار الهاروني في اِختتام أعمال مجلس الشّورى الّتي اِنتظمت يومي السّبت والأحد إلى أنّ تونس “دولة مدنيّة لشعب مسلم تلتزم بتعاليم الدّستور وبتعاليم الإسلام، دولة مدنية تعبّر عن إرادة الشّعب”.

وأوضح في السّياق ذاته أنّ “النّهضة مع الاِجتهاد ومع المبادرات لتحسين وضعيّة المرأة وستشارك في تطوير الأحكام والاِلتزام بتعاليم الإسلام الثّابتة”.

من ناحية أخرى، جدّد الهاروني تأكيد حركة النّهضة على ضرورة أن تكون الحكومة ورئيسها غير معنيّين بالمنافسة الاِنتخابية وأن يتمّ إنجاز التّحويرات اللاّزمة في أسرع الأوقات حتّى تتفرّغ لإنجاز الإصلاحات الاِقتصادية والاِجتماعية الواردة في وثيقة قرطاج، مبيّنا أنّ لكلّ أعضائها الحقّ في الترشّح بعد الخروج منها. وأكّد مواصلة النّهضة مساندة الحكومة الحالية إذا ما كانت غير معنيّة بالاِنتخابات الرّئاسية والتّشريعية.

وأشار الهاروني إلى أنّ النّهضة ما تزال متمسّكة بخيار التّوافق مع كلّ القوى الوطنية لتجاوز كلّ صعوبات المرحلة، “مع تسجيل اِنشغالها العميق للوضع الاِقتصادي والاِجتماعي رغم ما تمّ تسجيله من مؤشّرات إيجابيّة”.

وأكّد مجلس الشّورى من جهة أخرى أهمّية مطالبة هيئة الحقيقة والكرامة بإنهاء هذا المسار قبل موفّى السّنة، وإنجاحه بما يرفع المظالم، ويمكّن الضّحايا من حقوقها.

 

” النهضة ترفض اي مشروع يتنافى مع الدستور ومع النصوص القطعية للقرآن الكريم ” ذلك ابرز ما اكده عبد الكريم الهاروني رئيس مجلس شورى حركة النهضة بخصوص موضوع المساواة في الميراث الوارد في تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة في اختتام اعمال مجلس شورى النهضة الذي تواصل يومي السبت والاحد بالحمامات.