أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / النّهضة ونداء تونس والاِتّحاد الوطني الحرّ يطالبون بتأخير موعد إجراء الاِنتخابات البلدية

النّهضة ونداء تونس والاِتّحاد الوطني الحرّ يطالبون بتأخير موعد إجراء الاِنتخابات البلدية

Spread the love
أرشيفية

أرشيفية

طالب ممثّلو أحزاب حركة النّهضة وحركة نداء تونس والاِتّحاد الوطني الحرّ، خلال لقاء جمعهم اليوم الثّلاثاء مع أعضاء الهيئة العليا المستقلّة للاِنتخابات، بتأخير موعد إجراء الاِنتخابات البلدية المقرّر يوم 25 مارس 2018، وفق ما أكّده عضو الهيئة عادل البرينصي في تصريح لـ(وات).

وأضاف البرينصي، أنّ هيئة الاِنتخابات راسلت اليوم رئاسة الحكومة، من أجل نشر الرّزنامة الاِنتخابية الخاصّة بالاِستحقاق البلدي بالرّائد الرّسمي، ورئاسة الجمهورية من أجل إصدار الأمر الرّئاسي المتعلّق بدعوة النّاخبين إلى الاِقتراع في الاِنتخابات البلدية.

وبيّن أنّ الهيئة، مازالت تتفاعل مع مختلف الأطراف المعنيّة بالاِنتخابات البلدية، وقرّرت عقد اِجتماع معهم بداية الأسبوع القادم، لعرض مواقف جميع الأطراف من هذا الاِستحقاق البلدي ومن المناخ الاِنتخابي العامّ أمام الرّأي العام. وقال البرينصي في هذا الصّدد، “إنّ الهيئة العليا المستقلّة للاِنتخابات جاهزة لإجراء الاِنتخابات البلدية في موعدها المقرّر في 25 مارس 2018، وماضية في ذلك، ولن تعدل عن هذا الموعد إلاّ متى توفّرت أغلبيّة تطالب بتغييره”.

وأكّد أنّ هيئة الاِنتخابات، اِجتمعت أيضا اليوم مع ممثّلي خمسة عشر حزبا أغلبهم من المعارضة، الّذين جدّدوا تمسّكهم بتاريخ 25 مارس 2018 ، كموعد نهائي لإجراء الاِنتخابات البلدية.

كما ذكر بأنّ الهيئة كانت اِلتقت نهاية الأسبوع المنقضي مع ممثّلي عدد من الأحزاب، ومنها حركة مشروع تونس وحزب آفاق تونس لتدارس آخر اِستعدادات الهيئة للاِنتخابات البلدية.

وأوضح البرينصي أنّ هيئة الاِنتخابات غير معنيّة بالتّجاذبات السّياسية الحاصلة حول الموعد الاِنتخابي، وتنتظر نشر رئاسة الحكومة لرزنامة الاِنتخابات البلدية في القريب العاجل بالرّائد الرّسمي، وقبل حيّز زمني يجب ألاّ يتجاوز الأسبوع من تاريخ صدور الأمر الرّئاسي المتعلّق بدعوة النّاخبين إلى الاِقتراع، الّذي ينتظر أن يصدره رئيس الجمهورية قبل موعد 24 ديسمبر الجاري، حتّى لا يتمّ تأجيل الموعد الاِنتخابي المقرّر في 25 مارس 2018.

وقد دعت عشرة أحزاب، اِجتمعت اليوم الثّلاثاء في مقرّ حزب آفاق تونس، الهيئة العليا المستقلّة للاِنتخابات إلى التّعجيل بعقد لقاء تشاوري مع كلّ الأحزاب، وتحديد خارطة الطّريق بخصوص إجراء الاِنتخابات البلدية، والمصادقة على مجلّة الجماعات المحلّية، وتركيز فروع المحكمة الإدارية وضمان حياد الإدارة. وذكّرت هذه الأحزاب (حركة آفاق تونس وحركة البديل وحركة مشروع تونس وحركة تونس أوّلا  والحزب الجمهوري وحزب المستقبل وحزب المسار وحزب العمل الوطني الدّيمقراطي وحزب اللّقاء الدّستوري وحزب المبادرة)، في بيان أصدرته عقب اِجتماعها، بالاِحتراز الّذي كانت عبّرت عنه بشأن نشر الهيئة العليا المستقلّة للاِنتخابات لرزنامة موعد 25 مارس 2018، قبل التّشاور مع الأحزاب والأطراف المعنيّة بهذا الاِستحقاق الاِنتخابي، في إشارة إلى رغبتها في تأجيل هذا الموعد المحدّد لتنظيم الاِستحقاق البلدي.