أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / (المنجي الفرحاني ينعى المنجي الصّيد) | لمّا لم يرحمه جنونه فرّ إلى الله
لم يطلب أجرا على نضال عقدين من عمره.. عندما أطبقت عليه عصابة السابع من نوفمبر مخالبها فرّ بجلده وراء البحار.. في لحظة فارقة، حرّره ثوّار السّابع عشر من ديسمبر فعاد مسرعا ليحلم مع أبناء وطنه بغد أنقى وأرقى.. غيّبوه عن الحلم و عيّروه حتّى بنضاله.. لم يعد يقوى على عقل يوجعه فألقاه على وجوههم الكريهة الغارقة في حقدها و نفاقها ومرّ دونه.. الجنون أرحم من عقل يرى من عيّره بالأمس القريب بنضاله -بقدّاش كيلو النّضال- يحكم اليوم مع رفاقه في النّضال وكأنّ حقدا رجيما لم يكن.. لم يطل جنون الرّجل طويلا في زمان العقول المزيّفة فها قد لبّى داعي الرّفيق الأعلى علّه يشكوه هوانه على وطنه ورفاق دربه.. رحم الله المناضل المنجي الصّيد...

(المنجي الفرحاني ينعى المنجي الصّيد) | لمّا لم يرحمه جنونه فرّ إلى الله

Spread the love
المرحوم المنجي الصيد يغادر دنيانا

المرحوم المنجي الصيد يغادر دنيانا

بقلم: المنجي الفرحاني*

لم يطلب أجرا على نضال عقدين من عمره..
عندما أطبقت عليه عصابة السابع من نوفمبر مخالبها فرّ بجلده وراء البحار..
في لحظة فارقة، حرّره ثوّار السّابع عشر من ديسمبر فعاد مسرعا ليحلم مع أبناء وطنه بغد أنقى وأرقى..
غيّبوه عن الحلم و عيّروه حتّى بنضاله..
لم يعد يقوى على عقل يوجعه فألقاه على وجوههم الكريهة الغارقة في حقدها و نفاقها ومرّ دونه..
الجنون أرحم من عقل يرى من عيّره بالأمس القريب بنضاله -بقدّاش كيلو النّضال- يحكم اليوم مع رفاقه في النّضال وكأنّ حقدا رجيما لم يكن..
لم يطل جنون الرّجل طويلا في زمان العقول المزيّفة فها قد لبّى داعي الرّفيق الأعلى علّه يشكوه هوانه على وطنه ورفاق دربه..
رحم الله المناضل المنجي الصّيد…

 

*المنجي الفرحاني؛ مخرج وأديب وتشكيلي تونسي