أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / المجلس الدّستوري الفرنسي يوافق على نظام تعويضي لجميع ضحايا الحرب في الجزائر

المجلس الدّستوري الفرنسي يوافق على نظام تعويضي لجميع ضحايا الحرب في الجزائر

Spread the love

وافق المجلس الدّستوري الفرنسي، على نظام تعويضي لجميع ضحايا الحرب في الجزائر بين سنتي 1954 و1962، للأشخاص المقيمين في الجزائر آنذاك من غير ذوي الجنسية الفرنسية.

واِستنادا إلى مبدأ “المساواة أمام القانون”، أقرّ حكماء المجلس الدّستوري الفرنسي تمديد الحقّ في المعاشات لضحايا العنف خلال الحرب الجزائرية، إلى جميع ضحايا الحرب في الجزائر، ما داموا يقيمون في البلد أثناء النّزاع.

وجاء قرار المجلس الدّستوري الفرنسي ردّا على شكوى من طرف شخص كان ضحيّة عنف أثناء الثّورة التّحريرية عندما كان في سنّ الثّامنة من عمره، حيث اِعترض الشّاكي على دستوريّة المادّة 13 من قانون جويلية 1963 الّذي يخصّ بالتّعويض الضّحايا ذوي الجنسية الفرنسية الّذين تعرّضوا لإصابات بدنيّة بين 31 أكتوبر 1954 و29 سبتمبر 1962.

ويرى حكماء المجلس الدّستوري الفرنسي أنّ المشرع آنذاك “لا يمكنه، من دون تجاهل مبدأ المساواة أمام القانون، أن يفرّق بين الضّحايا من جنسية فرنسية وضحايا من جنسيّات أجنبية مقيمة فوق تراب فرنسي أيّام الأحداث”.