أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / “المتضايقون الخمسة “…

“المتضايقون الخمسة “…

Spread the love

الثورة التونسية

الخال عمّار الجماعي

الخال عمّار الجماعي

المتضايقون من ” ثورة النّاس” في مثل يومنا هذا منذ سنوات سبعة خلت خمس طوائف:

1- جزء من التجمّعيين الذّين تربّوا داخل شعبه بعد تنكّرهم لزعيمهم وخسرانهم المبين لاِمتيازاتهم وخرجوا بعد مرحلة “السّفساري” للنّاس وتمتّعوا بنصيب الحريّة وسلامة رؤوسهم.. فـ”عينهم” أصحّ من بغيّ عجوز!
2- جزء من بعض القوميّين الّذين كانوا يصرخون أكثر منّا “الشّعب يريد إسقاط النّظام” ولمّا كنست الموجة “القذّافي” وهدّدت “الأسد” أصبحت عندهم “مؤامرة” و”الدّكتاتور الوطني أفضل من مطبّع ديمقراطي” و”الرّبيع العبري”… وقاموا يعلّموننا دروس الخيبة!!
3- جزء من الإسلاميّين الّذين “أكلوا الغلّة وسبّوا الملّة” بعد أن خاب أمل التّعويض لما عانوه فوجدوا أنّهم مضطرّون لحال أكثر ذلاّ ممّا كانوا فيه.. هؤلاء مغلوبون على أمرهم خوّافون.. مستمتعون بـ”المظلوميّة”.. فقاموا يلعنون “المثليين”!!
4- جزء من يسار الكافيار.. الّذي تعوّد أن يضع في كلّ مرحلة رجلا في السّلطة وأخرى في المعارضة ويأكل بفتحة رجليه لذائذ هذه وتلك.. أخرجت له الثّورة “الإسلام السّياسي” فوجد نفسه محشيّا له.. فجعل الإعلام “لطميّات” و”حوزات سبّ وشتيمة”!!
5- جزء من شعب “البطون الجائعة” الّذي يقيّم الأمر بـ” شنوة ربحنا منها الثّورة؟”.. و”يا ماما… ماعادش فمّة أمن من البراكاجات..”.. هؤلاء لا يعوّل عليهم إلاّ في الفراش!!

أمّا نحن.. أبناء التّاريخ وأصحاب القلوب العامرة بإرادة الشّعب والمؤمنون بأنّ “الحرّية قبل الخبز” فإنّنا سعداء.. سعداء جدّا بثورتنا ونعتبر “محمّد البوعزيزي” شهيدنا!!
.. ربّما لأبناء الشّؤم هؤلاء الحاضر.. لكن لنا المستقبل…!!