أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / الفلبّين: اعترافات مدوّية لشرطيّ متقاعد عضو في “كتيبة إعدام” تابعة لرئيس البلاد

الفلبّين: اعترافات مدوّية لشرطيّ متقاعد عضو في “كتيبة إعدام” تابعة لرئيس البلاد

Spread the love

الفلبين

أمام مجلس الشّيوخ الفلبّيني، اعترف أرتورو لاسكاناس الشّرطي المتقاعد بقتل نحو 200 شخص عندما كان عضوا في “كتيبة إعدام” تحت قيادة الرّئيس رودريغو دوتيرتي عندما كان يشغل منصب رئيس بلديّة دافاو. وقال الشّرطي إنّه كذب في استجواب سابق أمام مجلس الشّيوخ عندما نفى ارتكاب جرائم قتل خارج نطاق القانون ذات صلة بدوتيرتي: ” لا أستطيع أن أذهب إلى قبري وأنا أحمل هذه الأسرار المظلمة والشرّيرة في حياتي والّتي ولدت من رحم طاعتي لأوامر رئيس البلديّة آنذاك رودريغو دوتيرتي ولحملته على الإجرام والمخدّرات. كانت لديّ طاعة عمياء وولاء لدرجة أنّي كنت منخرطا بشكل مباشر في مقتل أخويّ”.

واعتبر حلفاء للرّئيس أنّ هذه الشّهادة هي جزء من مؤامرة لمعارضيه تهدف إلى تشويه سمعته.

وتحدّثت منظّمات حقوقيّة عن 1400 جريمة قتل تحوم حولها الشّبهات في دافاو خلال الفترة الّتي تولّى فيها دوتيرتي منصب رئيس البلدية. وقتل أكثر من 8000 شخص منذ تولّي رئاسة دوتيرتي البلاد، معظمهم من متعاطي المخدّرات الّذين قتلوا على يد مسلّحين غامضين في حوادث أرجعتها السّلطات إلى افراد في العصابات.

للتّذكير، فقد انتخب دوتريتي رئيسا في ماي الماضي بناء على وعد بالقضاء على آفة المخدّرات عبر تصفية عشرات الآلاف من الأشخاص من مهرّبين ومدمنين.

(أحمد المسعودي)