أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / الصّين: حملات ضدّ الفساد أم تصفية حسابات

الصّين: حملات ضدّ الفساد أم تصفية حسابات

Spread the love

الصين

عاقبت الحكومة الصّينية أكثر من “مليون مسؤول” خلال السّنوات الثّلاث الأخيرة من أجل التّورّط في قضايا فساد. واعتقل، هذه السّنة، نحو 409 أشخاص  فارّين من العدالة خارج الصّين.

وقد بدأ كبار المسؤولين في الحزب الشّيوعي الصّيني جلسة مكتملة النّصاب في العاصمة بكين لمناقشة تغيير قواعد عمل الحزب الشّيوعي الصّيني. خاصّة وأنّ الرّئيس الصّيني، شي جينبينغ، يشنّ،  منذ تسلّمه السّلطة في 2013، حملات ضدّ الفساد استهدفت مسؤولين في الحزب الشّيوعي الصّيني ومنهم بعض الشّخصيات البارزة.

ويرى بعض المحلّلين أنّ الرّئيس الصّيني يستخدم هذه الحملة من أجل التّخلّص من منافسيه السّياسيّين، وبالتّالي فإنّ التّغييرات المقترحة قد تمنح الرّئيس الصّيني سلطات واسعة.

علما وأنّ المتّهمين بالفساد هم إمّا أعضاء عاديون في الحزب أو مسؤولون أو وزراء أو أعضاء في مجتمع الأعمال أو مؤسّسات إعلاميّة. وتدور التّهامات بين الرّشوة وإساءة استغلال السّلطة والمحسوبيّة…