أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / الشّعب مضطرّ… إلى الاِختيار بين الطّوفان والطّاعون…

الشّعب مضطرّ… إلى الاِختيار بين الطّوفان والطّاعون…

Spread the love

الأستاذ عادل بن عبد الله

الإضراب حقّ دستوري مارسه الاِتّحاد مرّة واحدة في لحظتي الاِستبداد الدّستورية والتجمّعية، ولم يجد حرجا في ممارسته ثلاث مرّات بعد الثّورة.

الحكومة فاشلة وفاسدة ولا علاقة لها بالثّورة ولا بالإصلاح بل كلّ علاقتها بورثة المخلوع ومن يكفلهم في الجهات النّاهبة.

الاِتّحاد مسيّس ومنحاز وهو جزء من منظومة الحكم وليس جزءا من المعارضة رغم كلّ اِدّعاءاته ومزايداته (قبل وثيقة قرطاج وبعدها).

النّهضة شاهد زور لخيارات ثقافيّة واِقتصادية ودبلوماسية تخدم الثّورة المضادّة وتزيد في آلام ضحايا المنظومة بدءا من النّهضويين أنفسهم.

اليسار الجبهوي عجلة خامسة لجناح حافظ قائد السّبسي وحليف موضوعي له في صراعه ضدّ النّهضة ويوسف الشّاهد.

الإعلام يحكمه المال الفاسد والعقول المؤدلجة في تحالف اِستراتيجيّ لا علاقة له بمطالب المقهورين مهما كانت مواقعهم الفئوية.

المعارضة مشتّتة ويغلب عليها منطق الزّعاماتية ولا تملك عمقا شعبيّا يكفل لها وزنا حقيقيّا في تحديد سياسات الدّولة أو حتّى تعديلها.

والشّعب مضطرّ- بحكم غياب بديل سياسي حقيقيّ من خارج المنظومة- إلى الاِختيار بين الطّوفان والطّاعون… الباقي كلّه لغو.