أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / الشّاهد… كان دائما “سلعة سياسيّة” مصطنعة ومفبركة..!!

الشّاهد… كان دائما “سلعة سياسيّة” مصطنعة ومفبركة..!!

Spread the love
صورة من فيديو يعرض بعض المواطنين في صفاقس ينادون بطرد الشّاهد…
الأستاذ عبد اللطيف دربالة

عندما يعقد مرشّح للرّئاسة اِجتماعا اِنتخابيّا.. ويكون أكثر من ثلث الحاضرين شبابا يرتدون نفس قميص الحزب.. فماذا يعني ذلك..؟؟!!
يعني ببساطة أنّهم إمّا من أعضاء الحزب.. أو أنّهم مستأجرون بالمال..!!!

يعني ببساطة أكبر.. أنّ الاِجتماع الاِنتخابي “الكبير” “الشّعبي” بولاية صفاقس.. الّذي حاول يوسف الشّاهد أن يظهره حاشدا وعفويّا..
وقال عنه مدير حملته سليم العزّابي أنّه سيشكّل منعرجا في الحملة الاِنتخابيّة..
هو في الحقيقة مجرّد اِجتماع حزبيّ شطره مأجور..!!
ويعني أنّ غالبيّة الشّعب في صفاقس لم تخرج للشّاهد تلقائيّا وعفويّا.. كما يحاول هو وحملته الاِنتخابيّة وماكينة البروباغندا الإعلاميّة التّابعة لهم أن يظهروا..!!!

وطبقا للمعلومات الموثوقة الواردة من صفاقس.. فإنّ ثلّة من رجال الأعمال.. بدأت منذ مدّة التّحضير للاِجتماع الاِنتخابي للشّاهد بالتّمويل وبشراء ذمم أشخاص معروفين بتنظيم حفلات التّصفيق والهتاف.. بعضهم من مدارج الكرة.. وبعضهم من بقايا التجمّع والشّعب.. لملء القاعة وإظهار شعبيّة زائفة للشّاهد بصفاقس..

وبعض رجال الأعمال الخادمين للشّاهد في صفاقس.. يحاولون فقط حماية أنفسهم بالسّعي لتسهيل إعادة اِنتخاب راع لفسادهم.. حماية لأنفسهم من التتبّعات ومن القضاء على الأعمال والصّفقات المشبوهة الّتي قام بها عدد منهم.. ومحاولة منهم لضمان صفقات وتسهيلات ماليّة جديدة..!!
وشعارهم في ذلك.. اِدفع قليلا من المال للاِنتخابات.. واِربح كثيرا من المال عبر الصّفقات والحصانة الفعليّة..!!!

لتفهم أكثر.. خذ مثالا حديثا.. بقطع النّظر عن الشّخص والأسماء..
فليلة اِجتماع الشّاهد.. عقد محمّد عبّو اِجتماعا شعبيّا مفتوحا فعليّا بالسّاحة والشّارع الرّئيسيّين بصفاقس..
وكان الإقبال الجماهيري كبيرا ومحترما..
وهو الّذي يمكن أن يطلق عليه بالفعل “شعبي تلقائي وعفوي”..!!
والمقارنة تظهر الفرق بين “المصطنع” و”المفبرك”.. وبين “الطّبيعي”..!!

الشّاهد ومنذ ظهوره رئيسا للحكومة كان دائما “سلعة سياسيّة” مصطنعة ومفبركة..!!

لمشاهدة فيديو طرد الشّاهد من صفاقس، اُنقر هنا: https://www.youtube.com/watch?v=tn9b8TTkb44