أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار دولية / الحملة الشّعبية لإنقاذ حلب

الحملة الشّعبية لإنقاذ حلب

Spread the love

حلب مع دخول الشّهر الرّابع على حصار القسم الشّرقي من مدينة حلب، وتفاقم الوضع الإنساني إلى أسوأ مستوى منذ انطلاق الثّورة السّورية، أطلق أمس الجمعة عدد من النّشطاء والإعلاميون والأكاديميون حملة شعبيّة ضخمة من أجل تسليط الضّوء على ما يجري في المدينة المنكوبة.

وحملت الحملة عنوان “الحملة الشّعبية لإنقاذ حلب” مستخدمة الوسوم الخاصّ بها “#حلب_تباد”، و “#روسيا_تحرق_حلب“، وذلك من أجل تحريك الرّأي العامّ لإدانة الجرائم الّتي يرتكبها طيران العدوان الرّوسي وطيران النّظام الأسديّ.

وأكّد منظّمو الحملة على أنّها مفتوحة لانضمام جميع الشّرفاء والأحرار في العالم، لدعم صمود 300 ألف مدنيّ يعيشيون تحت الحصار الخانق فضلا عن القصف المركّز الّذي يستهدفهم.

وللحملة عدّة لجان، من أهمّها لجنة التّواصل مع الأحزاب والمؤسّسات والهيئات السّياسية والدّولية، لتفعيل الحشد والضّغط الشّعبي إلى واقع.