أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / الجامعة العامّة للتّعليم العالي والبحث العلمي تطالب بفتح تحقيق داخليّ فيما يخصّ حصول الوزير الحمّامي على شهادة الماجستير

الجامعة العامّة للتّعليم العالي والبحث العلمي تطالب بفتح تحقيق داخليّ فيما يخصّ حصول الوزير الحمّامي على شهادة الماجستير

Spread the love

أعلنت الجامعة العامّة للتّعليم العالي والبحث العلمي في بيان لها أنّ وزير الصحّة  عماد الحمّامي ترشّح مؤخّرا للحصول على شهادة الماجستير في الحضارة الإسلاميّة بالنعهد العالي لأصول الدّين، وهو المهندس في أشغال الكهرباء الآليّة.

وأضاف البيان أنّه تمّ تسجيل خروقات خطيرة حفّت بمناقشته للبحث من بينها إصدار أمر إلى المسؤول الإداري عن القاعة المعدّة للمناقشة بمنع أيّ كان من حضور المناقشة، والحال أنّ جميع المناقشات البحثيّة الّتي تفضي إلى إسناد شهادات علميّة هي مفتوحة وجوبا ولا يمكن لأيّ كان أن يمنع الطّلبة والباحثين والأساتذة من حضورها.

وأكّد البيان أنّ اِجتماع لجنة الماجستير والدّكتوراه لم ينعقد ولم تطرح تركيبة اللّجنة العلميّة المكلّفة بمناقشة العمل والاِتّفاق عليها بحضور الجميع، في حين أنّ النّصوص القانونيّة المنظّمة تشترط اِجتماع اللّجنة في الاِختصاص ومناقشة تركيبة لجنة المناقشة.

وطالب البيان رئيس جامعة الزّيتونة ووزير التّعليم العالي ومجلس الجامعات الإذن بفتح تحقيق داخليّ، مشيرا إلى أنّ الجامعة العامّة للتّعليم العالي تحفظ حقّها في رفع الأمر إلى القضاء في حالة ما لم تتشكّل لجنة تحقيق ولم يقع نشر تقريرها.

من جهته، قال رئيس جامعة الزّيتونة هشام قريسة “أنّه لن يفتح تحقيقا إداريّا فيما يتعلّق بما اِدّعت الجامعة العامّة للتّعليم العالي أنّه خروقات شابت حصول وزير الصحّة عماد الحمّامي على مناقشة رسالة الماجستير”.

وأضاف رئيس الجامعة أنّ الحمّامي هو الّذي اِختار أن تكون مناقشة رسالته نغلقة، وهذا من حقّه، باِعتبار أنّ الجوّ متوتّر بعض الشّيء في الجامعة، ومن حقّ الطّالب أن تناقش رسالته في هدوء، وهذا لا يعدّ خرقا ولكنّها وضعيّة اِستثنائيّة لشخص في الدّولة، كما أنّه تحصّل على شهادته باِستحقاق…