أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الأحزاب والمجتمع المدني / الاتّحاد الشّعبي الجمهوري: لا نقبل أن تدير تونس أزمة المهاجرين لأوروبا بالوكالة، لا للمناولة في إدارة البؤس البشري

الاتّحاد الشّعبي الجمهوري: لا نقبل أن تدير تونس أزمة المهاجرين لأوروبا بالوكالة، لا للمناولة في إدارة البؤس البشري

Spread the love

الاتّحاد الشّعبي الجمهوري

ورد علينا بيان من عبّر فيه  عن امتعاضه من أسلوب السّلطة الحالية في تعاطيها مع الشّعب التّونسي في إبرام الاتّفاقيات وإسداء التّسهيلات، هذا نصّه:

تتواتر الأنباء التي تحملها إلينا وسائل الإعلام الأجنبية المختلفة عن قبول السلطات التونسية لطلب المستشارة الألمانية بإنشاء مخيمات للمهاجرين خلسة نحو أوروبا ممن يقع اعتراضهم في البحر. والإتحاد الشعبي الجمهوري يعبر عن صدمته أمام هذا التساهل في سيادتنا الوطنية ويعلن عن رفضه القاطع لهذا الإجراء. فنحن لا نقبل بترحيل مشكل أوروبا إلينا ولا أن تقوم تونس بدور المناولة في إدارة أزمة اللاجئين بالوكالة.

كما يعبر الإتحاد الشعبي الجمهوري عن امتعاضه من أسلوب السلطة الحالية في تعاطيها مع الشعب التونسي حيث تتعمد إبرام الاتفاقيات وإسداء التسهيلات دون الرجوع إلى التونسيين وإعلامهم بفحواها. وهكذا أصبحنا مجددا نستقي أخبارنا من الإعلام الأجنبي طبقا لما كان معيشه زمن ما قبل الثورة. فمن أيام بعد نفي وتكذيب وجد رئيس الدولة نفسه مجبرا على الاعتراف الجزئي بوجود قوات أجنبية على ترابنا. وهذا الأسلوب في التعامل ينم عن لامبالاة بالشعب وتهميش لسيادته.

والإتحاد الشعبي الجمهوري إذ يطلع الرأي العام عن هذه الحيثيات فهو لا يرتجي ممن أوكلت لهم الأقدار إدارة شأننا العام أن يحافظوا على سيادتنا فهم لا يقدرون قيمتها و يقايضون بها بالملاليم.

                                                                                                        لطفي المرايحي

                                                                                    الأمين العام للاتّحاد الشّعبي الجمهوري