أخبار عاجلة

الإهانة الفرنسية 

Spread the love

اِنسحب أمس 16 رئيس بلديّة من تظاهرة لتفعيل الشّراكة بين بلديّات تونسيّة وفرنسيّة تحت إشراف السّفارة الفرنسية. هذا واِحتجّ عدد من رؤساء البلديّات المدعوّين على طريقة التّفتيش العشوائيّة من طرف أعوان السّفارة الفرنسيّين.

المنسحبون رفضوا قبول إجراءات التّفتيش في الشّارع واِحتجّوا على التّمييز في التّعامل بين وفدين البلديين الفرنسي والتّونسي رغم أنّ الدّعوة كانت تحت شرف رؤساء البلديّات التّونسيّين.

يذكر أنّ رؤساء البلديّات المنسحبين غادروا السّفارة رغم تدخّل شيخة المدينة وتقديم السّفير الفرنسي لاِعتذار رسمي للمحتجّين.

(أمان الله المنصوري)