أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / لحظة أخبار / أخبار وطنية / الأساتذة الجامعيون: رفض قاطع لمشروع قانون الماليّة لسنة 2017

الأساتذة الجامعيون: رفض قاطع لمشروع قانون الماليّة لسنة 2017

Spread the love

اتّحاد الأساتذة الجامعيّين الباحثين التّونسيين

عبّر الأساتذة الجامعيون، المنضوون تحت لواء نقابة اتّحاد الأساتذة الجامعيّين الباحثين التّونسيين، عن رفضهم القاطع لمشروع قانون المالية لسنة 2017 الّذي اعتبروه “مجحفا” ومن شأنه أن يثقل كاهل الأستاذ الجامعي بضرائب إضافيّة في الوقت الّذي تتهرّب قطاعات أخرى من أداء واجبها الجبائيّ.

وجدّد الأساتذة الجامعيون في ختام الملتقى الوطني للإنابات، الّذي انتظم بسوسة يومي 26 و27 نوفمبر الجاري، رفضهم للطّريقة الّتي تتمّ بها زيادات الأجور في الوظيفة العموميّة، والّتي لا تأخذ بعين الاعتبار النّسبة المائوية في الزّيادة، وهو ما يمثّل حيفا آخر يتعرّض له الجامعيون. ودعوا إلى الإسراع بمراجعة جملة من المسائل الّتي اعتبروها جوهرية وملحّة وعلى رأسها القانون الأساسي للجامعيّين والقانون الانتخابي للهياكل العلميّة والبيداغوجية، مؤكّدين استعدادهم التّام من أجل الدّفاع عن الجامعة العمومية وحقوق الأستاذ الجامعي.