أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / إلى فيصل التبّيني: أنت خطأ غير مقصود مصيره الدّوس تحت النّعال

إلى فيصل التبّيني: أنت خطأ غير مقصود مصيره الدّوس تحت النّعال

Spread the love

الأستاذ عبد اللطيف العلوي

الأستاذ عبد اللطيف العلوي

ما كنت لأعلّق على بصاق فيصل التّبيني وضراطه في غزوة اليوم، لولا جملة وردت على لسانه الزّنخ، لا كفّارة لها، ولا حصانة له بعدها…
عندما يقول سي “النّايب العايب”: “بن علي كان راجل على خاطر عمل فيهم، وكارو راهو ذبّحهم الكلّ…” فاِعلم أنّه ينطق بلسان المنبوذة الّتي تتمنّى من يغتصبها، كي لا يقال عهِرت!
بن علي راجل عليك أنت يا عرّة النّوّاب، وعرّة الذّكور، لن أقول الرّجال.
بن علي، سيدك اللّي تهدّد فينا بيه، كالعاهرة الّتي تهدّد بالفتوّة متاعها، مرّغنا أنفه في التّراب، وخرج منها مذؤوما مدحورا يحمل ذيله بين أليتيه، ولن ينالك منه اليوم غير غبار الطّحين على وجهك حتّى يعمي عينيك.
بوسالم كبيرة وحرّة وكم أنجبت من الرّجال من تهتزّ لذكرهم الجبال، أمّا أنت، فخطأ غير مقصود، مصيره الدّوس تحت النّعال.