أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / إذاعة تونس الثّقافية..

إذاعة تونس الثّقافية..

Spread the love

الأستاذ محمد ضيف الله

عندما يتخلّى عن اللّغة العربية كلّ المنشّطين بمختلف البرامج الإذاعية والتّلفزية تقريبا، يظنّ المرء أنّهم يفعلون ذلك للقرب من المتابعين الّذين يُعتقد والحالة هذه أنّهم لا يفهمون لغة الضّاد.

لكن أن يشمل ذلك برامج تبثّها إذاعة تونس الثّقافية، فالأمر مدعاة للتّساؤل، نظرا لخصوصيّة هذه الإذاعة الّتي تتوجّه إلى جمهور المثقّفين.

فهل أنّ الأمر يتجاوز المنشّطين، كأن يكون توجّها تحت الطّلب أو اِستجابة لأوامر وتوجيهات سامية؟

في بلد العربيّة لغته، من المضحك أنّهم يضحكون كثيرا إن اِرتكب أحدهم خطأ في الفرنسية، ولا يضيرهم شيئا إن تكلّم باللّهجة الدّارجة حتّى وإن كان الموضوع حول المسرح العالمي أو المقامات الموسيقية أو قضايا السّينما.

ويبقى السّؤال: ما هي المساحة الّتي بقيت للّغة العربية في بلادنا؟