شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | التطوّر المُسنّن..

التطوّر المُسنّن..

Spread the love
image_pdfimage_print
الأستاذ محمد ضيف الله

الثّورات تتراوح بين حركتي المدّ والجزر، خطوة لها تعقبها خطوة ضدّها. تطوّر مسنّن [en dents de scie].اِقرؤوا تاريخ الثّورة الفرنسية مثلا.

في تونس عرفت الثّورة حركة مدّ في 2011، أعقبتها حركة اِرتداد منذ 2013 وسجّلت في اِنتخابات 2014 أقصى تراجع لها، وفي 2019 اِستطاعت روح الثّورة أن تعود من جديد. لكنّ الأمر ليس نهائيّا بطبيعة الحال، وفي اِعتقادي إنّ الأحزاب القديمة ستفرض نفسها بقوّة في الموعد القادم، مستفيدة من تصرّفها خلال السّنوات الماضية ومن تراجعها خلال اِنتخابات 2019، ومستفيدة كذلك من تردّد الصفّ المقابل. يكفي أن تمرّ بضعة أشهر، بمعنى أنّ المسألة مسألة وقت ليس إلاّ.

كلّ طرف يحاول أن يستفيد من فترة المدّ، وفي فترة التّراجع يحاول تفادي أكبر قدر من الأضرار حتّى لا ينكسر. هذه هي حركة التّاريخ.