شريط الأخبار
الرئيسية | لحظة أخبار | أخبار دولية | فيسبوك تزيل مئات الحسابات والصّفحات من الإمارات ومصر وأندونيسيا

فيسبوك تزيل مئات الحسابات والصّفحات من الإمارات ومصر وأندونيسيا

Spread the love
image_pdfimage_print

في إطار جهودها لمكافحة الأخبار الكاذبة وخطاب الكراهية على الإنترنت قامت شركة فيسبوك مؤخّراً بإزالة مئات الصّفحات والمجموعات والحسابات على منصّاتها بسب ما وصفته بـ”السّلوك المزيّف المنسّق”.

تقول فيسبوك إنّ ما أزالته مرتبط بعمليّات في بلدان متعدّدة هي إندونيسيا والإمارات ومصر ونيجيريا.

بحسب ديفيد أغرانوفيتش، المسؤول التّنفيذي في فيسبوك فإنّ الشّركة قامت بإزالة حسابات تعود لشبكتين غير متّصلتين في الشّرق الأوسط وأفريقيا.

أحدها كان في مصر ويستهدف المنطقة عبر نشر محتوى داعم للإمارات ومصر والسّعودية ومنتقد لقطر وتركيا وإيران والاِنفصاليّين في اليمن.

وقال أغرانوفيتش إنّ هذه الشّبكة اِستعانت بحسابات مزيّفة “للظّهور بمظهر مؤسّسات إعلامية محلّية في مجموعة متنوّعة من تلك البلدان، وللتّهويل من المحتوى الّذي تنشره”.

ةوفقا للمسؤول التّنفيذي فإنّ الموقع، توصّل إلى دليل على شراء بعض هذه الحسابات وتغيّر مالكيها بالإضافة إلى الكشف عن اِرتباط عميق بين الشّبكة وصحيفة الفجر المصرية المحلّية، ما دفع بالموقع لإزالة الصّفحات الرّسمية للصّحيفة أيضا.

أمّا الشّبكة الثّانية الّتي تمّ كشفها وإزالة حساباتها فتعود لثلاث شركات تسويق في الإمارات ومصر ونيجيريا، عملت على نشر محتوى يتعلّق بقضايا كنشاط الإمارات في اليمن والصّفقة النّووية الإيرانية والإخوان المسلمين.

كذلك قام فيسبوك بتتبّع شبكة إندونيسية وإزالة حساباتها كانت تنشر محتوى يصبّ في إطار دعم أو اِنتقاد حركة اِستقلال بابوا الغربية الّتي تنشط في أقصى شرق البلاد.

يذكر أنّ عملاق التّواصل الاِجتماعي قام بحركة مشابهة في وقت سابق من هذا العام عندما أزال حسابات من العراق وأوكرانيا والصّين وروسيا والسّعودية وإيران وتايلاند وهندوراس والكيان الصّهيوني.

هذه الخطوات المتسارعة من قبل فيسبوك تأتي بعد تعرّضها لاِنتقادات وضغوط كبيرة بسبب أدائها الضّعيف لمكافحة المحتوى المتطرّف وآليّات الدّعاية.

%d مدونون معجبون بهذه: