شريط الأخبار
الرئيسية | غير مصنف | من أجل وضع لبنة تيّار ديمقراطي اِجتماعي كبير يمثّل ضمانة لتوازن سياسي مع اِئتلاف حاكم قد يقود البلاد لفترة طويلة

من أجل وضع لبنة تيّار ديمقراطي اِجتماعي كبير يمثّل ضمانة لتوازن سياسي مع اِئتلاف حاكم قد يقود البلاد لفترة طويلة

Spread the love
الأستاذ الحبيب بوعجيلة

التّوازن السّياسي لا يعني فقط تكافؤ التّوافق بين منظومة 2014 (شقوق النّداء) والنّهضة، بل وجود معارضة ديمقراطية اِجتماعية قويّة تخلق المعادلة مع الاِئتلاف المتوقّع للحكم الّذي قد يعيد تجربة 2014/ 2019 وإن بعناصر جديدة في منظومة الشّقوق مع النّهضة.

المعارضة المقصودة هي قوى اليسار الرّاديكالي (الجبهة: بوكت وتيّار شعبي…) والتيّار الدّيمقراطي وباقي أحزاب الوسط من قوميّين (حركة الشّعب…إلخ) وليبيراليّين اِجتماعيّين (جمهوري.. تكتّل.. مرزوقي… إلخ)… تجاوز التّناقضات الثّانوية وتأسيس مجلس وطني للمعارضة على قاعدة مشتركات سياسيّة واِجتماعيّة يمكن أن يكون لبنة لمستقبل سياسي أكثر توازن في أفق 2024 . لكنّ ذلك رهين اِقتناع عميق بضرورة القطع مع منظومة قناعات سياسيّة وطبيعة طبقة سياسيّة تتغيّر جذريّا ضمن التحوّلات العاصفة في العالم فكريّا وسياسيّا وجيواستراتيجيّا.

نحن نحلّل بالقوى السّائدة بقطع النّظر عن الموقف منها وتراكم الغضب حول أدائها. لكنّ ذاك هو القماش السّياسي المتاح التّعامل معه واِستشراف الممكن من خلاله. رباعي المعارضة الجذرية لمنظومة بن علي: حمّة والمرزوقي ونجيب الشّابي وبن جعفر محمولون على مسؤوليّة وطنية ينهون بها حياتهم السّياسية، وهي وضع لبنة تيّار ديمقراطي اِجتماعي كبير يمثّل ضمانة لتوازن سياسي مع اِئتلاف حاكم قد يقود البلاد لفترة طويلة بعد اِنتخابات قال محمّد النّاصر على حقّ أنّها ستحدّد مصير البلاد لمدّة 30 سنة القادمة. البعض يرى في هذا الكلام ثرثرة لا معنى لها و جمع بين قوى وشخوص اِستحكم التّناقض بينها، ولكنّ عقلا اِستشرافيا باردا يمكن أن يفهم حتميّات تاريخ لا يعترف بتفاصيل التّناقضات الجزئيّة.

%d مدونون معجبون بهذه: