الرئيسية | غير مصنف | هم دائما الأصل… هم دائما السّلطة وغيرهم الموازي…

هم دائما الأصل… هم دائما السّلطة وغيرهم الموازي…

image_pdfimage_print

الامن الموازي

الأستاذ عبد الواحد اليحياوي

الأستاذ عبد الواحد اليحياوي

إنّهم يتمتّعون بذكاء خارق..
الّذين أداروا غرفة عمليات القوى القديمة ضدّ واقع الثّورة الجديد كانوا خارقي الذّكاء عكس خصومهم..
تركوا السّطح للثّوريين وتمترسوا في منعطفات الدّولة مستغلّين معرفتهم بها وبالنّاس..

عندما أتذكّر مثلا فكرة الأمن الموازي أصاب بالدّهشة.. أقنعوا النّاس أنّ اصحاب مراكز أمنية رسميّة هم الموازون وأمنيّون من الدّرجة العاشره هم الأمن الرّسمي..
الموازي يكون عادة على الهامش.. دون مركز رسمي ولكنّه يسيطر على القرار، بينما هؤلاء كانوا مديري الأمن وقد اِرتقوا في السلّم الوظيفي الأمني ولكن مجرّد تعيينهم من طرف النّهضة نزع عنهم كلّ رسميّة وحتّى وطنية… وإذا كانوا يقصدون تبعيّتهم للسّلطة السّياسية فالأمنيون منذ الاِستقلال كانوا تابعين لمن في السّلطة، أي أنّ الأمن التّونسي بمفهومهم تأسّس موازيا..
حرب خاضوها بكومبارس ومنابر إعلامية.. وبمجرّد عودتهم للسّلطة أعادوا رجالاتهم واِستبعدوا الكومبارس إلى السّفارات في الخارج وإلى السّجون وإلى التّجاهل الإعلامي..
إنّهم بارعون قادرون أن يقنعوا النّاس أنّ العالم الحقيقي مجرّد خيال.. وأنّ النّاس الحقيقيّين مجرّد أشباح..
هم دائما الأصل… هم دائما السّلطة وغيرهم الموازي…

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: