أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / مجنون مصر و”مراد حشرات”

مجنون مصر و”مراد حشرات”

Spread the love

الأستاذ عمر الروّاني

منذ مدّة لم أر “مراد حشرات”، اللّيلة تذكّرته بفضل مجنون العسكر في مصر “السّيسي” سيّء الذّكر. ثمّة شبه كبير بينهما. فالأوّل “مراد حشرات” رجل أبله كان يعيش في مدينة الكاف، وهو أقرب إلى العته، مغرم بالعسكر ولا يرتدى إلاّ البدلات العسكرية بجميع أنواعها والّتى يطيل البحث عنها في أكداس الملابس القديمة ويحسن اِقتنائها وترتيبها بعناية فائقة على جسده الأحرش، فتحجب قبّعتها عينبه وجزءا كبيرا من وجهه، حتّى أنّك لا تكاد تعرفه لولا حركاته البهلوانية المعتادة في شوارع المدينة وأزقّتها، إذ يقفز بسرعة فوق أسطح السيّارات المارّة ويطلق هنا وهناك التحيّات والحركات العسكرية العجيبة بكلّ أنواعها المعروف منها والّذي يبتكره هو، وكذلك بدا لي السّيسي…
ولكن ثمّة فوارق بسيطة بين الرّجلين. فمراد حشرات يحمل فيروس مسالم لجنون القيادة فلا يؤذى أحدا ولا يأبه لمنافس أبدا، ولكنّ فيروس “جنون العسكر” الّذي يحمله السّيسي ذي مواصفات عدوانية وتدميريّة، فقد قتل مئات الأبرياء من شعبه من أجل كرسيّ الرّئاسة وهو ينفّذ اليوم وعيده ضد ّ كلّ من خامرته نيّة الاِقتراب من ذلك الكرسيّ.
وثمّة فارق آخر بين “مراد حشرات” والسّيسي، وهو أنّ مراد يعرف وكلّ أهالي الكاف يعرفون أنّ مراد يتقمّص دور القائد العسكرى الهمام وما هو كذلك والأمر في غاية الوضوح.
أمّا السّيسي فهو لا يعرف أنّه مجنون وكثير ممّن يحملون نفس الفيروس في تونس ينكرون عليه ذلك ويمنّون النّفس بـ”مراد حشرات” تونسيّ في نسخته السّيسيّة.