الرئيسية | غير مصنف | مجرمون…

مجرمون…

image_pdfimage_print

الأستاذ محمد ضيف الله

حتّى لو كان خبر إعدام النّاشطة الحقوقية من قبل نظام آل سعود، إشاعة، لا يخفي أنّ نظامهم يحتلّ المرتبة الثّانية عالميا في تنفيذ أحكام الإعدام، 146 على مجموع 993 سنة 2017، أي ما نسبته 15% من الإعدامات في العالم. فإن كانت نسبة الجريمة الّتي تستحقّ الإعدام في السّعودية مرتفعة إلى هذا الحدّ، فالسّبب ولا شكّ ليس الظّروف المناخية ولا حالة البحر ولا لفح الصّحراء، وإنّما المشكل هو النّظام السّعودي، رغم أنّ هذه البلاد تتوفّر على ثروة نفطية بإمكانها لو كان هناك حدّ أدنى من العدالة أن تقضي على الفقر والمرض والجهل معا وفي وقت قياسي.
وإذ الشّيء بالشّيء يُذكر فنظام الملالي في إيران الّذي ينافس نظام آل سعود لا يقلّ عنه سوءا أي جريمة، فقد نفّذ في إيران لوحدها 507 إعداما أي 51% من الإعدامات في العالم سنة 2017. رغم ما لهذا البلد من ثروات بترولية. فبحيث النّتيجة أنّ السّعودية وإيران اللّذان يحكمان باِسم الإسلام، هما أكبر من يشوّه الإسلام ويسيء إليه، ويظهره دين قتل وعدوّ للحياة، والحقيقة أنّ هذين النّظامين يسبغان على الإسلام إجرامهما. مجرمون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: